الجيش المغربي يرفع حالة التأهب على الحدود ردًا على مناورات عسكرية لـ“البوليساريو“

الجيش المغربي يرفع حالة التأهب على الحدود ردًا على مناورات عسكرية لـ“البوليساريو“

المصدر: عبداللطيف الصلحي - إرم نيوز

كشفت مصادر مغربية مطلعة، أن جيش البلاد رفع حالة التأهب العسكري في المنطقة العازلة مع الصحراء الغربية، بعد ”تصعيد جبهة البوليساريو“.

وقالت المصادر لـ“إرم نيوز“: ”شرع الجيش المغربي في تحريك قواته الخاصة نحو منطقة تيفاريتي على الحدود المغربية الجزائرية، وذلك عقب إعلان جبهة البوليساريو تنظيم مناورات عسكرية ضخمة في المنطقة العازلة، اليوم الأحد، احتفالًا بذكرى مرور 45 عامًا على اندلاع الكفاح المسلح ضد الوجود المغربي في المنطقة“.

وأضافت أنه ”صدرت أوامر بحشد الجيش المغربي لمئات الجنود والآليات العسكرية بالشريط العازل للرد على أي استفزازات محتملة من طرف جبهة البوليساريو“.

من جانبها أعلنت جبهة البوليساريو أن ”الاستعراضات العسكرية التي تنظمها في منطقة تيفاريتي، اليوم الأحد، تأتي ضمن نشاط سنوي لإحياء ذكرى اندلاع الكفاح المسلح“، مؤكدة أن ”لا علاقة لها إطلاقًا بأجواء حرب مع المغرب، لأن هذه البلدة تقع ضمن الأراضي الصحراوية المحررة“.

وأدانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي في المغرب، خلال الساعات الأولى من يوم الأحد، بشدة ما وصفته بـ“الأعمال الاستفزازية التي تقوم بها البوليساريو في بلدة تيفاريتي“، واعتبرت أن ”الأمر يتعلق مجددًا بخرق سافر لوقف إطلاق النار، وبتحد صارخ لسلطة مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة“.

وعبّرت الخارجية المغربية في بيان لها، عن ”أسفها الشديد لكون هذا التصعيد يتم بمباركة وتواطؤ من بلد جار، عضو في اتحاد المغرب العربي“، في إشارة إلى الجزائر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com