الإمارات والكويت تقودان تحركًا دوليًا لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني

الإمارات والكويت تقودان تحركًا دوليًا لتوفير الحماية للشعب الفلسطيني

المصدر: فريق التحرير

تقود الإمارات العربية المتحدة والكويت، تحركًا عربيًا ودوليًا، في جنيف و نيويورك، لتوفير حماية دولية للشعب الفلسطيني في وجه الاعتداءات الإسرائيلية.

وقالت مصادر مطلعة، إن مجلس جقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة ومقره جنيف، سيعقد جلسة خاصة يوم الجمعة في الساعة ”8:00 ت.غ“ بناء على طلب تقدمت به الإمارات وفلسطين نيابة عن الدول العربية، لبحث المجزرة الإسرائيلية بحق المدنيين الفلسطينيين على حدود غزة والتي راح ضحيتها حوالي 62 شهيدًا.

وقال المجلس في بيان له الثلاثاء، إن الطلب المقدم من الإمارات وفلسطين حظي بدعم 26 دولة.

وفي الإطار ذاته، قالت الكويت إنها ستقدم مشروع قرار لمجلس الأمن الدولي بشأن ”حماية المدنيين الفلسطينيين“.

وأبلغ السفير الكويتي بالأمم المتحدة منصور العتيبي الصحافيين بأنه سيوزع على الأرجح مسودة القرار على المجلس المكون من 15 عضوًا يوم الأربعاء. ولم يتضح بعد متى قد يتم طرحه للتصويت.

وقال إن إسرائيل بصفتها قوة احتلال فإنها ملزمة بموجب اتفاقية جنيف بتوفير الحماية للمدنيين الفلسطينيين؛ لكنها تقاعست عن فعل ذلك ولهذا تريد بلاده من المجلس أن يفعل شيئًا حيال ذلك.

وأفاد دبلوماسيون بأن الولايات المتحدة ستستخدم حق النقض (الفيتو) لإجهاض أي تحرك في المجلس.

وقال العتيبي إن مشروع القرار يهدف إلى توفير حماية دولية للمدنيين برغم أنه قال إنه لا يتحدث الآن عن عملية لحفظ السلام.

وقدم مبعوث الأمم المتحدة إلى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف إفادة إلى مجلس الأمن، يوم الثلاثاء، بشأن أحداث العنف في غزة. وقال إنه ”لا يوجد مبرر للقتل“ وإن ”على إسرائيل مسؤولية ضبط استخدامها للقوة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة