الانتخابات العراقية.. تحالف ”الفتح“ بقيادة الحشد الشعبي يعلن حصوله على 40 مقعدًا

الانتخابات العراقية.. تحالف ”الفتح“ بقيادة الحشد الشعبي يعلن حصوله على 40 مقعدًا
Iraqi supporters of Sairun list celebrate after results of Iraq's parliamentary election were announced in Baghdad, Iraq May 14, 2018. REUTERS/Thaier al-Sudani

المصدر: الأناضول

أعلن تحالف الفتح، الذي تقوده قوى سياسية محسوبة على الحشد الشعبي، اليوم الاثنين، أنه حصل على نحو 40 مقعدًا في البرلمان العراقي من أصل 329 مقعدًا أي ما نسبته 12%.

وأعلنت مفوضية الانتخابات العراقية، يوم الأحد ، نتائج الاقتراع في 10 محافظات من إجمالي 18، وأظهرت تقدم تحالف ”الفتح“، في 4 محافظات، وتحالف ”سائرون“، المدعوم من رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر، في 4 محافظات، فيما تصدرت قائمة تحالف ”القرار العراقي“  التحالف السني في محافظة واحدة، وقائمة ”الأنبار هويتنا“ في محافظة واحدة.

وفي وقت سابق يوم الاثنين، أوضحت المفوضية، أن 8 محافظات لم تعلن النتائج فيها بسبب عدم الانتهاء من تدقيقها حتى الآن، وهي: أربيل، السليمانية، النجف، دهوك، صلاح الدين، كركوك، ميسان ونينوى.

وقال قيادي في تحالف الفتح، مشترطًا عدم ذكر اسمه، إن ”التحالف حصل على 11 مقعدًا في بغداد، و6 مقاعد في البصرة، و3 مقاعد في بابل، و3 مقاعد في ذي قار، ومقعدين لكل من محافظات كربلاء والنجف وميسان وواسط والمثنى والديوانية وديالى، ومقعد واحد لكل محافظة في نينوى والأنبار وصلاح الدين“.

وأضاف المصدر أن ”النتائج ليست نهائية، ومن الممكن أن يحصل تغيير طفيف في بعض المحافظات“.

ويضم تحالف الفتح، 18 كيانًا من أجنحة سياسية لفصائل الحشد الشعبي، أبرزها منظمة بدر بقيادة هادي العامري  زعيم التحالف ، و“عصائب أهل الحق“ بزعامة قيس الخزعلي. وهي في الغالب قوى على صلة وثيقة بإيران.

ويوم السبت، أجريت الانتخابات في العراق، بنسبة مشاركة 44.52%، تمثل 10.8 مليون ناخب من أصل 24 مليونًا يحق لهم التصويت.

وبعد فرز أكثر من 95% من الأصوات التي تم الإدلاء بها في 10 محافظات، تصدرت قائمة ”سائرون“ التي يتزعمها القيادي الشيعي مقتدى الصدر، النتائج.

وفي المركز الثاني، جاءت قائمة ”الفتح“، برئاسة هادي العامري، القيادي البارز في ”الحشد الشعبي“ الذي تدعمه إيران.

أما تحالف النصر، الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي، فجاء في المركز الثالث في 6 محافظات، وفي المركز الخامس بالعاصمة بغداد.

واحتل كل من الصدر والعامري، الصدارة في 4 من 10 محافظات تم فرز الأصوات فيها، لكن كتلة الصدر حصلت بشكل ملحوظ على أصوات أكثر في بغداد، التي تحظى بأكبر عدد من المقاعد  71 مقعدًا.

وأظهرت النتائج تراجع قائمة ”ائتلاف دولة القانون“، التي يقودها رئيس الوزراء السابق نوري المالكي.

ولم تعلن المفوضية عدد المقاعد الذي حصلت عليه كل كتلة، وقالت إنها ستعلن ذلك اليوم الاثنين، بعد إعلان نتائج باقي المحافظات.

والانتخابات البرلمانية التي جرت السبت، تعد الأولى التي تجري في البلاد، بعد هزيمة تنظيم ”داعش“، نهاية 2017، والثانية منذ الانسحاب الأمريكي من العراق في 2011.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com