أخبار

سلفي أردني يعلن تأييده لـ"داعش" من داخل سجنه
تاريخ النشر: 01 أكتوبر 2014 20:32 GMT
تاريخ التحديث: 01 أكتوبر 2014 20:32 GMT

سلفي أردني يعلن تأييده لـ"داعش" من داخل سجنه

عبد شحادة الطحاوي يصف التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية بـ"حزب الشيطان".

+A -A
المصدر: عمان- من أحمد عبد الله

أعلن قيادي سلفي جهادي أردني بارز تأييده لتنظيم الدولة الإسلامية من داخل سجنه.

وقال عبد شحادة الطحاوي من داخل مركز إصلاح وتأهيل الهاشمية في الزرقاء، شمال شرق عمان، إنه يؤيد تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميا بـ“داعش“ في مواجهة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

ونقل محامي التنظيمات الإسلامية، موسى العبداللات، عن الطحاوي قوله إنه ”يرفض الغزو الذي تقوده الولايات المتحدة ضد المسلمين في سوريا والعراق“.

وبحسب العبداللات الذي زار الطحاوي الأربعاء، وصف القيادي السلفي هذا التحالف بـ“حزب الشيطان“.

يشار إلى أن الطحاوي مسجون منذ أكثر من 30 شهرا على خلفية قضية أحداث الزرقاء التي شهدت مواجهات بين عناصر التيار السلفي وقوات الأمن في نيسان/ أبريل 2011.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك