هادي العامري رجل إيران المخلص.. هل يكون رئيس وزراء العراق المقبل؟ – إرم نيوز‬‎

هادي العامري رجل إيران المخلص.. هل يكون رئيس وزراء العراق المقبل؟

هادي العامري رجل إيران المخلص.. هل يكون رئيس وزراء العراق المقبل؟
Hadi al-Amiri, leader of the Badr Organisation, attends the meeting with political leaders in the presidential palace, ahead of the parliamentary election in Baghdad, Iraq May 7, 2018. REUTERS/Thaier Al-Sudani

المصدر: فريق التحرير

 هادي العامري الذي يوصف بأنه رجل إيران المخلص في العراق، وقائد مليشيات الحشد الشعبي، تحدث اليوم الثلاثاء بثقة المنتصر، ورسم في مقابلة مع صحيفة بريطانية ملامح السياسية الخارجية للبلاد، التي تقف على أبواب استحقاق انتخابي حاسم، في الثاني عشر من مايو/ أيار الجاري.

وقال رئيس تحالف الفتح الأقوى، بين التحالفات في التشريعات المرتقبة، في مقابلة اليوم الثلاثاء مع صحيفة ”فاينانشال تايمز“ إنه يسعى إلى إقامة علاقات متوازنة مع كافة دول العالم بما فيها إيران والولايات المتحدة.

وتساءل العامري الذي رجع إلى ساحة السياحة بعد فترة من قيادته للمليشيات الشيعية، لماذا يطلب البعض من العراق الوقوف في صف يوالي إما أمريكا وإما إيران؟

وأعادت هذه التصريحات تساؤلات حول احتمال أن يكون العامري رئيس الوزراء المقبل، بدلًا عن منافسيه على المنصب؛ رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي، وسلفه نوري المالكي.

ولا يخفي أنصار العامري دعمهم له لتولي المنصب، رغم أن الرجل لن يكون مرحبًا به في العراق والمنطقة، لصلته الوثيقة بالنظام الإيراني صاحب اليد الطولى في العراق.

ويقول الناشط محمد العزاوي في تعليق على موقع ”تويتر“ إن ”العراق ابتلعته إيران بالكامل، ما تراه ودًّا هو ملمس جلد أفعى فارسية قاتلة، رئيس الوزراء القادم المحتمل هادي العامري الإيراني، هل تأتمنه على أمنك واستقرارك…“.

وعلقت ناشطة أخرى قائلة ”إذا هادي العامري يصير رئيس وزراء إقروا على العراق السلام، وخاف يقلولك إيران و شؤون خارجية لا، مِنَّا ورايح تصير شؤون داخلية“.

ولم تستبعد “فاينانشال تايمز” أن يحقق التحالف الذي يترأسه العامري مركزًا متقدمًا في الانتخابات النيابية المنتظرة، وتوقعت أن ينافس العامري العبادي على مقعد رئيس الوزراء.

ويتوجه 24 مليون عراقي يوم السبت القادم إلى صناديق الاقتراع، لاختيار ممثلين للبرلمان بين نحو سبعة آلاف مرشح يتنافسون على 329 مقعدًا في 18 محافظة، باستخدام نظام التمثيل النسبي المتبع في العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com