مرشحة ”منتصرة“ في الانتخابات اللبنانية تتفاجأ بإعلان فوز آخر مكانها – إرم نيوز‬‎

مرشحة ”منتصرة“ في الانتخابات اللبنانية تتفاجأ بإعلان فوز آخر مكانها

مرشحة ”منتصرة“ في الانتخابات اللبنانية تتفاجأ بإعلان فوز آخر مكانها

المصدر: ناتاشا الحسامي – إرم نيوز

تفاجأت مرشحة لبنانية، أظهرت الجهات الرسمية في وقت سابق فوزها عن مقعد الأقليات في دائرة بيروت الأولى، بإعلان فوز مرشح آخر عن المقعد ذاته، وسط شكوك بوقوع تلاعب في النتائج الرسمية.

وقالت المرشحة جمانة حداد، إنها ”باتت نائباً سواء جرّب البعض التلاعب بالأرقام أم لا، لا سيما وأنهم لا يستطيعون إلغاء إرادة الناس“.

وأضافت في منشور على ”فيسبوك“: ”لقد أجمعت الماكنات الانتخابية أمس على اختلاف توجهاتها السياسية، على اعتباري فائزة. فما الذي تغيّر بين ليلة وضحاها؟ الماكينات أجمعت على أن لائحة كلنا وطني نالت حاصلين، فأين اختفى الحاصل الثاني؟ أضع هذه الحقيقة الصارخة في تصرف رئيس الجمهورية ووزير الداخلية والرأي العام. واحتفظ بكامل حقوقي للطعن في هذه النتيجة المستجدة“.

وكانت الأرقام الرسمية أظهرت فوز حداد، التي مثلت المجتمع المدني، من لائحة ”كلنا وطني“، في الانتخابات النيابية عن مقعد الأقليات في دائرة بيروت الأولى، إلا أنه أعيد الإعلان عن فوز مرشح التيار الوطني الحر مكانها، على الرغم من فوزها بالحاصل الانتخابي، بحسب ما ظهر في الأرقام التي أوردها مندوبو اللائحة إلى الماكينة الانتخابية.

وبحسب المندوبين، ”حصل خطأ مادي عند نقل نتائج الأقلام إلى لجنة القيد الابتدائية، كي يتم إدخالها إلى الحاسوب المبرمج بغية تجميع الأصوات التي حصلت عليها اللوائح والأصوات التفضيلية التي حصل عليها المرشحون، وبالتالي، أدخل أحد الموظفين نتائج قلم مكان قلم آخر، وتوقف النظام المثبت على الحواسيب عن العمل إلى حين مجيء متخصصين من الشركة التي نفذت هذا البرنامج لمصلحة وزارة الداخلية“.

ولم تصدر لائحة ”كلنا وطني“ حتى الآن أي موقف بشأن ما إذا كان جرى التلاعب في النتائج في قضية حداد، لكنها حذرت من لجوء البعض إلى التلاعب بالنتائج.

أما الإعلامية بولا يعقوبيان، التي فازت بحاصل انتخابي في بيروت الأولى، وهي تنتمي إلى اللائحة ذاتها، فغردت قائلة: ”شكرا من القلب لكل صوت أعطانا الثقة، بلشت أو معركة قبل ما نبلش! فيه محاولة لسرقة إنجازاتكم وأصواتكم، في محاولة لإسقاط جمانة وهي ناجحة بمل حساباتنا“.

وأضافت: ”حذار حذف أي صوت جريء وحر أعطى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com