أخبار

الجزائر تجند 3 آلاف عسكري لتأمين مواقع النفط
تاريخ النشر: 28 سبتمبر 2014 0:09 GMT
تاريخ التحديث: 28 سبتمبر 2014 0:11 GMT

الجزائر تجند 3 آلاف عسكري لتأمين مواقع النفط

تأمين مواقع النفظ الواقعة في صحراء الجزائر يأتي متزامنا مع التحديات الأمنية جراء تدهور الوضع في الدول المجاورة، وفي مقدمتها ليبيا ومالي.

+A -A
المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

جندت الجزائر 3 آلاف عسكري إضافي لتأمين مواقع النفط ومقرات المؤسسات الأجنبية في 6 محافظات من البلاد، أغلبها بمنطقة الجنوب الصحراوي، وذلك ضمن الإجراءات الجديدة المتخذة في إطار مكافحة الإرهاب.

و أكد مصدر مسؤول لـ“إرم“، إن وزارة الدفاع الجزائرية رفعت من قواتها المكلفة بتأمين مواقع شركات النفط الأجنبية بـ3 آلاف عنصر، من أجل تأمين مواقع الشركات النفطية الأجنبية في 6 ولايات هي ورقلة، أدرار، اليزي، تمنراست، الأغواط، وسكيكدة.

وأضاف المصدر أنه تقرر زيادة القوات الأمنية في محيط مواقع الشركات النفطية الأجنبية مباشرة بعد أيام من إعدام الرهينة الفرنسي هيرفي غوردال، الذي اختطفته جماعة مسلحة مقربة من تنظيم ”داعش“ تطلق على نفسها اسم جند الخلافة.

ويأتي تأمين مواقع النفظ الواقعة في صحراء الجزائر في وقت تعرف فيه هذه المنطقة تحديات أمنية جراء تدهور الوضع في الدول المجاورة، وفي مقدمتها ليبيا وكذلك مالي.

وجاء قرار وزارة الدفاع الجزائرية في وقت تحصلت فيه مصالح مكافحة الإرهاب على معلومات تفيد بتخطيط الجماعات الارهابية الناشطة في منطقة الساحل الافريقي تنشط ضمن ما يعرف بتنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي، لاعتداءات على مواقع النفظ، و لاختطافات تستهدف الاجانب، لاسيما وان هذه الجماعات الارهابية باتت تحوز على أسلحة متطورة حصلت عليها من مخازن سلاح النظام الليبي السابق.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك