وسط توقعات بانخفاض نسب المشاركة.. تباين في أعداد ناخبي المحافظات العراقية

وسط توقعات بانخفاض نسب المشاركة.. تباين في أعداد ناخبي المحافظات العراقية

المصدر: إرم نيوز

سجلت أعداد الناخبين الذين تسلموا بطاقاتهم الانتخابية تباينًا واضحًا بين المحافظات العراقية، وسط توقعات بانخفاض نسب المشاركة، بسبب التحديات الكثيرة التي تعرقل المشاركة الفاعلة في انتخابات الـ12 من شهر أيار/مايو الجاري.

ووفقًا لمفوضية الانتخابات في محافظات البصرة، فإن نسبة الناخبين الذين تسلموا بطاقاتهم وصلت إلى 75%، بعدد يتجاوز 800 ألف ناخب، إضافة إلى 702 نازح، توزعوا على 10 محطات اقتراع موزعة حسب مناطق مساكنهم في المحافظة.

وفي نينوى (ثاني أكبر المحافظات العراقية بتعدادها السكاني)، أوردت مصادر من مجلس المحافظة والمفوضية، أن حوالي 900 ألف ناخب تسلموا بطاقاتهم من أصل مليونين، بنسبة 45%، في حين تباينت النسب صعودًا ونزولًا بين المحافظات العراقية الـ18.

وأعلنت المفوضية العليا للانتخابات اليوم السبت، توزيع 72% من بطاقات الناخب الإلكترونية، التي تمنح حامليها حق التصويت في الانتخابات العامة، المقررة في 12 من شهر آيار/مايو الجاري، وستوقف المفوضية إجراءات تسلم البطاقات الانتخابية في الـ7 من الشهر الجاري.

ويتنافس في الانتخابات المرتقبة 7376 مرشحًا يمثلون 320 حزبًا وائتلافًا وقائمة، على 328 مقعدًا في البرلمان، الذي يتولى انتخاب رئيسَي الوزراء والجمهورية.

ومن المتوقع أن تؤثر صعوبات عدة على نسبة المشاركة في الانتخابات، منها تهديد تنظيم ”داعش“، ونفوذ بعض الجماعات المسلحة الخارجة عن سلطة الدولة، وعدم عودة النازحين إلى مناطقهم، والأهم خشية الناخبين من التزوير.

ويقبِل العراقيون على الانتخابات الرابعة منذُ الغزو الأمريكي عام 2003، بالتزامن مع أجواء مختلطة المشاعر، بعد دحر سيطرة تنظيم داعش على ثلثي مساحة البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com