عشائر الأنبار تسلم السلطات أسماء أبنائها المتعاونين مع داعش – إرم نيوز‬‎

عشائر الأنبار تسلم السلطات أسماء أبنائها المتعاونين مع داعش

عشائر الأنبار تسلم السلطات أسماء أبنائها المتعاونين مع داعش

بغداد ـ قال رئيس مجلس صحوات العراق، وسام الحدران، اليوم السبت، إن عددا من شيوخ عشائر محافظة الأنبار (غرب)، سلموا السلطات العراقية، أسماء أبناء عشائرهم المتعاونين مع عناصر تنظيم ”داعش“ في المحافظة.

وأوضح الحردان أن ”شيوخ عشائر البوذياب والبوعلي وجميلة، سلموا القوات الأمنية، قوائم بأسماء أبنائها المرتبطين مع عناصر تنظيم داعش الإرهابي في مناطق مختلفة من الانبار“.

وتابع ”سنعمل على نشر تلك الأسماء في وسائل الإعلام، في إطار خطة لكشف جميع المتورطين مع الإرهابين في الأنبار“.

وأضاف أن ”خطوة تدوين أسماء المتواطئين مع تنظيم داعش الارهابي من العشائر، تعدّ بداية مرحلة جديدة، لثورة العشائر ضد العصابات الإرهابية، دون أي مقابل، سوى المحافظة على مدنهم وأموالهم من المجرمين“.

وأوضح الحردان، أن ”قوات الأمن ستوزع هذه الأسماء على جميع السيطرات (الحواجز) الأمنية داخل المحافظة وخارجها، وذلك لإلقاء القبض عليهم وتقديمهم إلى العدالة، لينالوا جزاءهم نتيجة تعاونهم مع الزمر الإرهابية“.

وفي السياق ذاته، أعلن رئيس إسناد الفلوجة (قوة عشائرية مساندة للقوات الأمنية) عبدالرحمن النمراوي، عن مقتل مسؤول القاطع الشمالي لتنظيم ”داعش“ في الفلوجة، وإصابة مرافقه بهجوم مسلح شمالي المدينة.

وقال النمراوي إن ”أفراد من إسناد الفلوجة، تمكنوا اليوم (السبت) من قتل مسؤول عناصر تنظيم داعش لمناطق شمال المدينة محمد علي الصميدعي، وإصابة مرافقه، ثائر التكريتي، باستهداف عجلة يستقلونها، بأسلحة خفيفة، شمال الفلوجة“.

ومنذ بداية العام الجاري، تخوض قوات من الجيش العراقي معارك ضارية ضد مجموعات مسلحة سنية، يتصدرها تنظيم داعش في أغلب مناطق محافظة الأنبار ذات الأغلبية السنية، وازدادت وتيرة تلك المعارك بعد سيطرة المجموعات المسلحة قبل حوالي الشهرين على الاقضية الغربية من المحافظة (عانة وراوة والقائم والرطبة) إضافة الى سيطرته على المناطق الشرقية منها (قضاء الفلوجة والكرمة) كما يسيطر عناصر التنظيم على أجزاء من مدينة الرمادي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com