سقوط قذائف على تركيا مع تقدم داعش صوب قرية حدودية

سقوط قذائف على تركيا مع تقدم داعش صوب قرية حدودية

دمشق- اقترب مقاتلو الدولة الإسلامية اليوم الجمعة من بلدة إستراتيجية على حدود سوريا الشمالية مع تركيا ويخوضون معارك مع القوات الكردية سقطت خلالها على الأقل قذيفتان على الأراضي التركية.

وبدأت الدولة الإسلامية هجوما بغرض السيطرة على بلدة عين العرب الحدودية التي تعرف في الكردية باسم كوباني منذ أكثر من أسبوع وحاصرها مقاتلو التنظيم من ثلاث جهات. وفر أكثر من 140 ألف كردي من البلدة والقرى المحيطة منذ يوم الجمعة الماضي وعبروا إلى تركيا.

وسيطر مقاتلو التنظيم المتشدد على تل كان مقاتلو وحدات حماية الشعب وهي الجماعة المسلحة الكردية الرئيسية في شمال سوريا، يشنون منه هجمات على مقاتلي التنظيم خلال الأيام القليلة الماضية. ويقع هذا التل على بعد عشرة كيلومترات فقط من كوباني.

وترددت أصوات المدفعية ونيران الأسلحة الآلية عبر الحدود وسقطت قذيفتان على الأقل على الجانب التركي. ولم ترد على الفور تقارير عن وقوع خسائر في الأرواح في تركيا ووصلت قوات الأمن لفحص الموقع.

وقال المزارع حسين تركمان (60 عاما) بينما كانت تتردد في الخلفية نيران الأسلحة الخفيفة في التلال السورية إلى الجنوب ”نحن خائفون سنأخذ السيارة ونرحل اليوم“

وقالت القوات الكردية أمس الخميس إنها صدت تقدم مقاتلي الدولة الإسلامية صوب كوباني لكنهم طلبوا مساعدة الغارات التي تقودها الولايات المتحدة لتضرب دبابات المقاتلين وأسلحتهم الثقيلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com