الجزائر.. حكم بالإعدام على جاسوس لبناني وتحذير من مخطط للموساد

الجزائر.. حكم بالإعدام على جاسوس لبناني وتحذير من مخطط للموساد

المصدر: جلال مناد - إرم نيوز

قال وزير الداخلية الجزائري، نور الدين بدوي، إنّ ”تفكيك أجهزة الأمن الوطني شبكة تجسس دولية لصالح إسرائيل، مؤشر واضح على استهداف الموساد وقوى أجنبية لأمن الجزائر واستقرارها بمحيط جغرافي يشهد اضطرابات خطيرة“.

ونقل وزير الداخلية الجزائري عن محكمة غرداية الجنائية (600 كم جنوبي البلاد)، أنّ الهيئة القضائية قد أنزلت عقوبة الإعدام بحق جاسوس لبناني الأصل ويحمل جنسية ليبيرية، واسمه علام الدين فيصل ويُدعى أيضًا ”جينودوك“.

 وواجه كبير الجواسيس المقبوض عليه بعد فراره لأسابيع بالجزائر، تهمًا خطيرة تمثلت في: ”التجسس لصالح قوة أجنبية (إسرائيل)، وتكوين جماعة إجرامية في إطار مشروع جماعي يهدف إلى المساس بأمن الجزائر واستقرارها“.

وحكمت المحكمة بعقوبة السجن النافذ لمدة 10 سنوات بحق 7 أفارقة في قضية التجسس لصالح الموساد، فيما طالب المدعي العام بتسليط أقصى العقوبات؛ استنادًا إلى الأفعال المرتكبة والأقوال المصرّح بها خلال التحقيقات الأمنية الأولية، وخاصةً زعيم الشبكة ”جينودوك“.

ورصدت أجهزة الأمن الجزائري تحركات مشبوهة لعناصر شبكة التجسس العاملة لصالح إسرائيل، ومن ذلك قيامهم بتصوير مواقع عسكرية وجمع بيانات أمنية بمنطقة ”غرداية“ التي شهدت أعمال عنف طائفية خطيرة بين عامي 2008 و2015.

وأفاد وزير الداخلية الجزائري، أنّ ”التحقيقات الأمنية مستمرة في قضية الجاسوس اللبناني؛ لأن القضية أكبر من مجرّد عصابة دولية، بل هي تفاعل مع مخطط أجنبي هدفه جرّ الجزائر إلى مستنقع الفوضى والاضطرابات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com