العثماني يطلق حوارًا داخليًا لتجاوز خلافات ”العدالة والتنمية“ المغربي‎

العثماني يطلق حوارًا داخليًا لتجاوز خلافات ”العدالة والتنمية“ المغربي‎

المصدر: الأناضول

أعلن رئيس الحكومة المغربية، سعد الدين العثماني، في الرباط، اليوم الأحد، عن إطلاق الحوار الداخلي لحزب العدالة والتنمية لتجاوز الخلافات بين أعضائه.

جاء ذلك خلال كلمة للعثماني الأمين العام لحزب العدالة والتنمية (قائد الائتلاف الحكومي)، بأول اجتماع للجنة الحوار الداخلي للحزب.

ويأتي ذلك لتوحيد الرؤى بعد سلسلة من الخلافات، منذ إعفاء الأمين العام السابق للحزب، عبد الإله بنكيران، من مهمة تشكيل الحكومة.

ولفت العثماني إلى أنّ ”أهداف الحوار، تتمثل في تجاوز بعض الاختلافات والاختلالات داخل الحزب، إلى جانب توفر قراءة جماعية للمرحلة الحالية“.

وأشار إلى أن ”هذه القراءة ستمكن الحزب من اعتماد أفكار جديدة على المستوى الفكري والمنهجي والتربوي“.

وتابع أن ”التطورات التي وقعت بالحزب، بينت أنه في حاجة إلى تغيير وتدقيق على المستوى الفكري والتربوي للحزب“.

وأوضح العثماني أن ”الحزب سيعمل على مشاركة أقصى عدد من أعضائه في هذا الحوار“.

وعرف حزب العدالة والتنمية المغربي، نقاشًا كبيرًا قبل مؤتمره الوطني لانتخاب أمين عام جديد وقيادة جديدة تقود الحزب لأربع سنوات.

وانتخب سعد الدين العثماني، كانون الثاني/ ديسمبر الماضي، أمينًا عامًا جديدًا لحزب العدالة والتنمية، خلفًا لعبد الإله بنكيران، الذي قاد الحزب لولايتين متتاليتين، منذ 2008.

وكان العاهل المغربي عيّن العثماني رئيسًا للحكومة، في آذار/ مارس 2017، خلفًا لبنكيران.

وتضم حكومة العثماني أحزابًا كان بنكيران يرفض دخولها لحكومته، ويعتبرها السبب في ”إفشال“ تشكيل الحكومة بقيادته. ومنذ تشكيل حكومة العثماني يشهد حزب العدالة والتنمية خلافات حادة.

مواد مقترحة