انضمام أقدم حزب بالمغرب إلى صفوف المعارضة رسميًا

انضمام أقدم حزب بالمغرب إلى صفوف المعارضة رسميًا

المصدر: عبداللطيف الصلحي -إرم نيوز

أعلن نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال المغربي، اليوم السبت، انتقال حزبه إلى معارضة حكومة سعد الدين العثماني، والتي ظل يساندها منذ تشكيلها في أبريل من العام الماضي.

وقال بركة، خلال انعقاد دورة المجلس الوطني لحزب الاستقلال بالرباط، ”إن الموقع الطبيعي لحزب الاستقلال هو المعارضة الوطنية“.

وفسّر الأمين العام لحزب الاستقلال موقفه، الذي من شأنه أن يربك حكومة سعد الدين العثماني، قائلًا إن ”الإصلاحات الكبرى المنتظرة من الحكومة لم نرها بعد“.

وأضاف المتحدث، أن هذا القرار الذي تبناه المجلس الوطني للحزب بالإجماع يأتي بعد ”تغلغل التوجهات اللبرالية في الحكومة، وهدر زمن الإصلاح“، مشيرًا إلى أن ”عددًا من الملفات تركتها حكومة العثماني مؤجلة“.

وقال بركة ”إن حزب الاستقلال لن يتردد في تلبية نداء المسؤولية، وسيقوم بدوره عبر معارضة استقلالية وطنية تحرص على إسماع الصوت الآخر داخل المجتمع وتتفاعل مع المواطنين“.

وأشار إلى أن المواطنين ”فقدوا الثقة في العمل السياسي بسبب غياب المصداقية لدى الفاعل الحزبي، وعدم ربط القول بالفعل، وضعف جاذبية العرض السياسي، وشخصنة التدافع بين الأحزاب“.

يشار إلى أن حزب الاستقلال حزب ”وطني محافظ“، تأسس العام 1944 على يد عدد من قادة الحركة الوطنية المغربية ضد الاستعمار الفرنسي، وعلى رأسهم علال الفاسي، الذي ظل يترأس الحزب حتى وفاته العام 1973.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com