السودان يسلّم إيطاليا رفات أصغر جندي شارك في الحرب العالمية الثانية

السودان يسلّم إيطاليا رفات أصغر جندي شارك في الحرب العالمية الثانية

المصدر: الأناضول

سلّمت الحكومة السودانية، الخميس، نظيرتها الإيطالية، رفات أصغر جندي شارك في الحرب العالمية الثانية، ودفن في جزيرة ”بارموسي“ شرقي السودان.

وأفادت وكالة الأنباء السودانية الرسمية بأن علي أحمد حامد، والي ولاية البحر الأحمر، سلّم سفير إيطاليا بالخرطوم، فابريزيو لوباسو، رفات الجندي الإيطالي المدفون على بعد 35 ميلًا بحريًا شمال شرقي مدينة بورتسودان السودانية.

وأضافت الوكالة أن ”الجندي الذي تسلمت إيطاليا رفاته يعتبر أصغر المشاركين في الحرب العالمية الثانية“ (1939- 1945)، دون تحديد عمره“.

ولقي الجندي حتفه، خلال الحرب المذكورة، إثر غرق سفينة حربية إيطالية على الساحل السوداني بالبحر الأحمر، ليدفن بعدها في جزيرة بارموسي، وفق المصدر نفسه الذي لم يحدد تاريخ مصرع الجندي.

ومؤخرًا، تحوّل حطام السفينة الإيطالية الغارقة في الساحل السوداني إلى وجهة سياحية لهواة سباحة الغطس والتصوير تحت الماء.

وخلال مراسم التسليم، وصف والي البحر الأحمر العلاقات بين بلاده وروما بـ“المتطورة“.

من جانبه، أشاد سفير إيطاليا لدى الخرطوم، فابريزيو لوباسو، بدور حكومة الولاية السودانية في تسهيل إجراءات تسليم رفات الجندي الإيطالي، حسب المصدر نفسه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com