فرقاء ليبيا يطالبون الجزائر بالتدخل لإنهاء الأزمة

فرقاء ليبيا يطالبون الجزائر بالتدخل لإنهاء الأزمة

المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

تلقت الجزائر طلبات من أطراف سياسية ليبية فاعلة تؤمن بالحوار وتنبذ العنف والإرهاب، من أجل العمل على تهيئة المناخ لجمع مختلف الجهات الليبية على طاولة الحوار، لمنع التدخل العسكري الغربي وإنهاء الأزمة الليبية بحل سياسي ينتهي بإعلان مصالحة وطنية.

وقال مصدر ديبلوماسي جزائري، رفض الكشف عن اسمه لـ“ارم“، إن الأطراف السياسية الليبية الفاعلة طلبت من الجزائر القيام بوساطة لإنهاء الأزمة في البلاد، والدفع بالحوار ”الليبي-الليبي“، خاصة بعد نجاح الماليين في الجلوس على طاولة واحدة بالجزائر وظهور بوادر انتهاء الأزمة التي تشهدها مالي.

وأوضح المصدر أن الجزائر على تواصل مستمر مع مختلف الأطراف السياسية الليبية التي تنبذ العنف وتؤمن بالحوار كوسيلة لحل الأزمة، مضيفا أن دور دول الجوار الليبي كالجزائر أصبح معترفا به من طرف المجموعة الدولية، و اشار الى انه هناك ردود فعل إيجابية لدى الأطراف الليبية المعنية التي ابدت موافقة للقدوم الى الجزائر و مباشرة مفاوضات وجلسات حوار تنهي الأزمة في ليبيا.

وكان الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام الليبي عمر حميدان، صرح في وقت سابق، أن الليبيين يرحبون برعاية الجزائر للحوار بين الفرقاء الليبيين، مبرزا أن الموقف الجزائري متوازنا منذ بداية الأزمة في ليبيا، ووقفت في نفس المسافة مع الجميع، وهذا الأمر جعل الاطراف الليبية توافق على لعب دور الوساطة.

وفي ذات السياق، كشف المصدر أن الجزائر تنتظر المواضيع التي ترغب الأطراف الليبية مناقشتها في الجزائر، وذلك بهدف ضبط برنامج المفاوضات بعد تحقيق التوافق بين الاخوة الفرقاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com