”هيومن رايتس ووتش“ تتهم إقليم كردستان باحتجاز عشرات المتظاهرين

”هيومن رايتس ووتش“ تتهم إقليم كردستان باحتجاز عشرات المتظاهرين

المصدر: إرم نيوز

اتهمت منظمة حقوق الإنسان الدولية ”هيومن رايتس ووتش“، اليوم الأحد، حكومة إقليم كردستان شمال العراق باحتجاز عشرات المتظاهرين والاعتداء بالضرب على آخرين، إثر الاحتجاجات التي اندلعت الشهر الماضي.

وشهد الشهر الماضي تظاهرات واسعة في مدن السليمانية وأربيل ودهوك وباقي المناطق في إقليم كردستان احتجاجًا على تخفيض الرواتب الشهرية، وادخار جزء منها إجباريًا.

وقال المنظمة في تقرير نشرته اليوم، إن قوات أمن حكومة إقليم كردستان ”احتجزت ما لا يقل عن 84 متظاهرًا و4 صحفيين أواخر مارس/آذار“، فيما نقلت عن شهود عيان قولهم إن قوات الأمن ”ضربت عددًا من الأشخاص أثناء محاولة احتجازهم خلال المظاهرات في مدن عقرة ودهوك وأربيل والسليمانية“.

وأضافت المنظمة الدولية في تقريرها أن قوات الأمن ”استخدمت القوة والتهديدات لإجبار المتظاهرين والصحفيين على فتح هواتفهم وتقديم كلمات السر الخاصة بحساباتهم في فيسبوك“.

ونقل التقرير عن نائب مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في المنظمة، لما فقيه، قولها إن ”التكتيكات العنيفة التي استخدمتها قوات إقليم كردستان للرد على الاحتجاجات السلمية تهدف إلى إسكات الانتقادات، رغم الادعاء الرسمي باحترام حرية التعبير والتجمع“.

وبحسب لجنة حماية الصحفيين الدولية، فإن 15 صحفيًا تعرضوا للاعتداء واحتُجز 7 منهم أثناء تغطيتهم الاحتجاجات، التي تندلع بين فترة وأخرى.

وبسبب الخلافات بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية في بغداد يتسلم موظفو الإقليم رواتب شهرية مخفضة كل بضعة أشهر منذ سنوات.

ونقلت المنظمة الدولية عن أحد المدرسين قوله إنه تقاضى أقل من نصف راتبه لمدة 4 سنوات، ولا يمكنه أن يعيل زوجته وبناته الثلاثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com