ضباط وقادة إيرانيون يغادرون سوريا

ضباط وقادة إيرانيون يغادرون سوريا

المصدر: طهران- إرم نيوز

كشفت مصادر في مطار طهران الدولي، الجمعة، أن طائرتين تابعتين لشركة ماهان للطيران المملوكة لقوات الحرس، نقلت قادة وضباطًا من قوات الحرس الثوري إلى إيران، تحسبًا لهجوم أمريكي ضد النظام السوري ردًا على الهجوم الكيماوي في دوما.

ونقل موقع ”آمد نيوز“ عن المصادر الإيرانية قولها إن ”طائرتين هبطتا مساء اليوم، في مطار طهران الدولي وعلى متنهما قادة وضباط من فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني“، مشيرة إلى أن ”الطائرتين تابعتان لشركة ماهان للطيران“.

وأوضحت المصادر أن ”جزءًا من هذه القوات التابعة لفليق القدس الإيراني دخل إلى البلاد عبر الحدود البرية مع العراق“.

وقرر الحرس الثوري الإيراني، الأربعاء الماضي، وقف جميع رحلاته إلى سوريا، تحسبًا لأي ضربة أمريكية تستهدف نظام الأسد.

وأبلغ رئيس شؤون العمليات العسكرية في الحرس الثوري الإيراني العميد علي زاهدي، جميع قوات الحرس بوقف كل الرحلات الجوية إلى سوريا حتى إشعار آخر.

وتعد شركة ”ماهان“ للطيران الجهة المعنية بنقل السلاح والتجهيزات وعناصر الحرس الثوري والمقاتلين كافة من جنسيات مختلفة إلى سوريا.

ويشارك الحرس الثوري الإيراني في الصراع الدائر في سوريا، لدعم قوات بشار الأسد في حربها ضد المعارضة التي تطالب برحيله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com