أخبار

بوتفليقة يستعين بجنرال لتأمين الحدود الجزائرية
تاريخ النشر: 14 سبتمبر 2014 21:18 GMT
تاريخ التحديث: 14 سبتمبر 2014 21:19 GMT

بوتفليقة يستعين بجنرال لتأمين الحدود الجزائرية

اللواء بشير طرطاق له خبرة في مكافحة الجماعات والتنظيمات الإرهابية، ومن بين الفاعلين في مواجهة التطرف الذي عصف بالجزائر منتصف التسعينيات.

+A -A
المصدر: الجزائر - من أنس الصبري

عين الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، اللواء بشير طرطاق، في منصب مستشاره الأمني الخاص، لمواجهة ”الملف الأمني على الحدود، والذي بات مصدر قلق للوضع الداخلي للجزائر“، ولاسيما بعد تدهور الوضع الأمني في ليبيا ومالي وتونس.

وجاء اختيار طرطاق، الذي أنهيت مهامه قبل عام كمسؤول على جهاز الأمن الداخلي، لما له من خبرة في مكافحة الجماعات والتنظيمات الإرهابية، وأنه كان من بين الفاعلين في مواجهة التطرف الذي عصف بالجزائر منتصف التسعينيات، بحسب مراقبين.

ويعكف اللواء بشير طرطاق، على تقديم استشارة لوزير الدفاع القائد الأعلى للقوات المسلحة في مواجهة الخطر الإرهابي القادم من الحدود البرية سواء الفاصلة مع تونس، وليبيا أو مالي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك