قبيل جمعة ”الكوشوك“.. القلق يسود المستوطنات القريبة من قطاع غزة

قبيل جمعة ”الكوشوك“.. القلق يسود المستوطنات القريبة من قطاع غزة

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

ذكرت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، اليوم الخميس، أن سكان مستوطنات غلاف قطاع غزة يعيشون حالة من القلق والذعر على وقع الأحداث المتوقع أن تجري على الحدود مع قطاع غزة غدًا الجمعة.

وأضافت الصحيفة: ”إن المزارعين في مستوطنات غلاف غزة قلقون من استمرار تواجد المتظاهرين على حدود غزة ويخشون تدافع آلاف المتظاهرين الفلسطينيين عبر الحدود للمستوطنات“ .

وبينت يديعوت أحرونوت نقلًا عن مزارعين إسرائيليين قولهم: ”لا يمكن الادعاء بأن الأمور طبيعية ولا يمكن الاستهانة بالتهديدات القادمة من وراء الحدود، وحتى لو لم يقتحم مليون فلسطيني الحدود يكفي دخول 10 آلاف إلى مناطق الغلاف ليحدثوا تهديدًا غير محسوب النتائج“.

وعبرت الصحيفة عن تخوف مسؤولين في الجيش الإسرائيلي من استغلال حركة حماس والفصائل الفلسطينية أجواء الدخان الضبابية لزرع عبوات ناسفة بالقرب من السياج الأمني الفاصل، أو إطلاق النار على الجنود.

ومن المقرر أن يشعل المتظاهرون الفلسطينيون غدًا الجمعة آلاف الإطارات المطاطية ”الكوشوك“، على الحدود بين قطاع غزة و“إسرائيل“، ضمن فعاليات مسيرة العودة الكبرى، بهدف تشتيت رؤية القناصة وإرباك الجيش الإسرائيلي.

مخاوف إسرائيلي

ونشرت صفحة ”إسرائيل تتكلم بالعربية“ على ”فيسبوك“ اليوم منشوراً مرفقاً بآيات من القرآن الكريم، حذرت فيه من فعالية ”جمعة الكوشوك“، التي سيتم فيها حرق آلاف إطارات السيارات البالية.

جاء في المنشور: ”نقول ذلك لأن حماس ستحاول غدا حرق الجدار الأمني مع إسرائيل من خلال إشعال الآلاف من إطارات السيارات (او بلغتها ”الكوشوك“) وإلقاء الزجاجات الحارقة، هذا سيحرق حقولاً ومزروعات فلسطينية قرب الجدار وسيتسبب في أزمة بيئية خطيرة جداً لسكان القطاع جميعاً“.

وأضافت الصفحة محاولة التأثير على الفلسطينيين باتجاه عدم المشاركة في المظاهرات ضمن حرب إسرائيل الإعلامية والنفسية: ”حماس لا تكترث بالفلسطينيين إطلاقاً ولا تبالي إذا تسبب ذلك في وفاة الأطفال والشيوخ والمرضى. قلوبنا مع الفلسطينيين الذين يعانون من حكم حماس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة