أخبار

أنصار الصرخي يتظاهرون ببغداد للمطالبة بمحاكمة المالكي
تاريخ النشر: 14 سبتمبر 2014 14:56 GMT
تاريخ التحديث: 14 سبتمبر 2014 14:56 GMT

أنصار الصرخي يتظاهرون ببغداد للمطالبة بمحاكمة المالكي

المحتجون يحرقون صورا لرئيس الوزراء السابق نوري المالكي، ورفعوا شعارات ورددوا هتافات تطالب باحالة المالكي الى القضاء.

+A -A
المصدر: بغداد ـ من أحمد الساعدي

خرج المئات من أنصار رجل الدين الشيعي محمود الحسني الصرخي بمنطقة الحارثية وسط بغداد للمطالبة بمحاكمة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي لما وصفه تسببه بدخول تنظيم داعش إلى العراق.

ودعا المتظاهرون الذين قدموا من محافظات مختلفة من جنوب ووسط العراق بإطلاق سراح المعتقلين من أتباع ومقلدي رجل الدين الصرخي الذي تلاحقه السلطات منذ قرابة شهرين بتهمة الاضرار بالأمن في البلاد.

وأحرق المتظاهرون صورا لرئيس الوزراء السابق نوري المالكي، ورفعوا شعارات ورددوا هتافات تطالب باحالة المالكي الى القضاء.

ووصل نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، الاحد، إلى محافظة كربلاء لمناقشة موضوع النازحين إلى المحافظة مع المحافظ عقيل الطريحي.

وذكر بيان لمكتب المالكي، أن زيارة الأخير تهدف إلى مناقشة جملة من المواضيع، اهمها موضوع النازحين إلى محافظة كربلاء.

وتتهم الحكومة العراقية رجل الدين الشيعي محمود الحسني الصخري بعدة تهم تتعلق بالإرهاب وإثارة الفوضى والعنف في البلاد.

وترفض المرجعيات الدينية في النجف الإعتراف بمرجعية الصرخي وتقول أنه غير مؤهل ولا يمتلك العلمية الكافية للحصول على مرتبة المرجعية والتصدي لها.

وشنت الحكومة العراقية حملة واسعة ضد عناصر ومقلدي الصرخي في محافظة كربلاء والبصرة والناصرية والديوانية، كما قامت بإغلاق بعض المساجد والحسينيات التابعة لهم، واقدمت على إغلاق مكتبه في كربلاء مسقط رأس رئيس الحكومة المنتهية ولايته نوري المالكي.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك