منظمة مصرية: ”بوتفليقة“ يواجه انقلابًا عسكرياً بتخطيط ودعم تركي

منظمة مصرية: ”بوتفليقة“ يواجه انقلابًا عسكرياً بتخطيط ودعم تركي

المصدر: القاهرة - من شوقي عصام

حذّرت منظمة العدل والتنمية لحقوق الإنسان المصرية، مما أسمته بـ“خطط لجهاز المخابرات التركية داخل الجزائر“ للإطاحة بالرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة من الحكم، وتكرار سيناريو الإطاحة بالرئيس التونسي زين العابدين بن علي، وذلك لنقل السلطة إلى الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر مع عدد من الأحزاب السياسية المعارضة، التي زارت تركيا سراً في الفترة الأخيرة، وبالتخطيط مع عدد من قيادات الجيش الجزائري والمخابرات.

وقالت المنظمة المصرية على لسان مسؤول المكتب الاستشاري لها، زيدان القنائي، في بيان: إن هناك ترتيبات لإثارة اضطرابات سياسية واسعة داخل الجزائر في الفترة المقبلة، تقف وراءها المخابرات العسكرية لدولة أجنبية، عقدت عدة لقاءات بمعارضين جزائريين داخل دول بالاتحاد الأوروبي، وحذّرت المنظمة من افتعال أحداث طائفية داخل الولايات الجزائرية على غرار أحداث ولاية غرداية الجزائرية.

يذكر أن الرئيس الجزائر كان قد أطاح مؤخراً بعدد من كبار مستشاريه وبعض كبار قادة الجيش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com