جولة ثانية من مناقشات الدستور الجزائري تنطلق قريبا

جولة ثانية من مناقشات الدستور الجزائري تنطلق قريبا

المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

علمت “ إرم“ من مصادر مطلعة بالحزب الحاكم في الجزائر، أنه يجري التحضير للإعلان عن موعد إجراء جلسات جديدة من الحوار حول الدستور الذي انتهت جولته الأولى على وقع انتقادات سياسية واسعة بالنظر إلى الشخصيات والأحزاب التي شاركت في لقاءات مع مستشار رئيس الجمهورية أحمد اويحيى، بصفته المكلف بإدارة المشاورات حول الدستور.

وأكد العضو القيادي في جبهة التحرير الوطني، أحمد بومهدي، أن قيام السلطة بجولة ثانية من الحوار بشأن الدستور، يعكس حرصها على إشراك جميع من تخلفوا عن جولة الحوار الأولى، لتحقيق دستور توافقي، مضيفا في تصريح لـ“إرم“، أن السلطة لم تغلق يوما باب الحوار أمام جميع الشركاء السياسيين بما فيهم المعارضة، حيث أرسلت الدعوات للجميع من أجل الاستماع إليهم في الاقتراحات الخاصة بالدستور خلال الجولة الأولى.

وأضاف بومهدي، إن الجولة الثانية من الحوار بشأن الدستور التي يجري الحديث عنها، هي فرصة للمعارضة للالتحاق بطاولة الحوار وتقديم الاقتراحات بشأن الدستور المقبل.

من جانبه، أوضح القيادي في حركة مجتمع السلم، أكبر تشكيلة تابعة لتيار الإخوان، نعمان لعور، أن دعوة السلطة إلى جولة ثانية من الحوار حول تعديل الدستور يعكس عدم اقتناعها بالجولة الأولى التي لم تشارك فيها أحزاب ومنظمات لها وزن، مبرزا أن حركته لن تتعامل مع السلطة من أجل إعطائها المصداقية، ولن تشارك إلا إذا شعرت بوجود نية عمل صادقة وجادة في إصلاح الأمور، وقال إن الطريقة التي أديرت بها جولة الحوار الأولى، تعكس أن السلطة أمام مأزق وترغب بالخروج منه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com