التحالف الدولي يطلب من البيشمركة العودة إلى المناطق المتنازع عليها في العراق

التحالف الدولي يطلب من البيشمركة العودة إلى المناطق المتنازع عليها في العراق

المصدر: بغداد- إرم نيوز

طالب التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، قوات البيشمركة الكردية بالعودة إلى المناطق المتنازع عليها في العراق، وذلك بعد الانسحاب منها في الـ 16 من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أمام تقدم الجيش العراقي ضمن خطة فرض القانون.

وأعلن الأمين العام لوزارة البيشمركة الكردية، الفريق جبار ياور، أن إقليم كردستان تلقى طلبًا من التحالف الدولي بضرورة إعادة قوات البيشمركة والأجهزة الأمنية الكردية إلى المناطق التي انسحبوا منها.

وانسحبت قوات البيشمركة الكردية وقوات الآسايش أمام تقدم الجيش العراقي، ضمن خطة فرض السلطة الاتحادية في محافظة كركوك والمناطق المتنازع عليها في محافظات صلاح الدين وديالى ونينوى.

 وقال الفريق جبار ياور، في مؤتمر صحفي عقده، اليوم الثلاثاء، في أربيل: ”إننا عقدنا اجتماعًا مع وفدين أحدهما أمريكي والآخر بريطاني؛ لمناقشة إعادة الانتشار المشترك في المناطق المتنازع عليها بين أربيل وبغداد“.

وبحسب ياور، فإن المسؤولين الأمريكيين أكدوا أن الأوضاع في المناطق المتنازع عليها تسير نحو الأسوأ، وهناك ضعف في الأمن بكركوك ومناطق في ديالى وطوز خورماتو، فضلًا عن عودة تنظيم داعش إلى ممارسة نشاطه وتحركاته في تلك المناطق.

وتواجه تلك المساعي رفضًا من الحكومة الاتحادية في بغداد، حيث أكد النائب جاسم محمد أن رئيس الوزراء حيدر العبادي يرفض هذا المقترح تمامًا، مضيفًا أنه لا يمكن أن يقبل بهذا المقترح أو الاتفاقية الأمريكية التي تقضي بإعادة انتشار البيشمركة في المناطق المتنازع عليها في محافظات كركوك ونينوى وديالى.