استنفار أمني إسرائيلي كبير وانتشار كثيف للجنود على حدود غزة (صور)

استنفار أمني إسرائيلي كبير وانتشار...

استنفر الجيش الإسرائيلي قواته منذ صباح اليوم الجمعة على الحدود مع قطاع غزة، ونشر عشرات القناصة في محيط السياج الأمني الحدودي، استعدادًا لأي مواجهة محتملة مع المتظاهرين من شمال القطاع إلى جنوبه.

وبدأ الجيش الإسرائيلي بالتعامل مع الحركة التظاهرية من خلال إلقاء المنشورات على الحدود، وإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع، فيما تضج سماء القطاع بطائرات الاستطلاع الإسرائيلية، التي ترصد وتنقل زحف الفلسطينيين نحو مناطق التماس.

ووجه وزير الجيش الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان نداء باللغة العربية ”لأول مرة يطالب فيها سكان قطاع غزة بالحفاظ على حياتهم، وعدم المخاطرة بها، وأن يكون يومهم اعتيادًا وروتينيًا“ على حد قوله.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن عن وقف العمل في بناء الجدار الأرضي لمنع الأنفاق، وكافة النشاطات استعدادًا للتصدي لمسيرة العودة الكبرى.

وذكر موقع واللا العبري صباح اليوم، أن جيش الاحتلال أعطى تعليماته لمصانع الباطون، التي تزود الجيش بالباطون بالتوقف عن العمل بسبب مسيرة العودة التي بدأت اليوم الجمعة.

فيما ينتشر الجيش الإسرائيلي في كافة المناطق الفلسطينية من قطاع غزة إلى الضفة الغربية والقدس، وينشر الشرطة والجيش وعناصر المستعربين لاعتقال المتظاهرين الفلسطينيين.

وتنطلق اليوم مسيرة العودة الكبرى التي ينظمها الفلسطينيون ردًا على قرار ترامب باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل، وتأكيدًا لحق العودة الفلسطيني، ورفضًا للحصار المفروض على قطاع غزة.

  

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk[at]eremnews[dot]com