إطلاق سراح عميد بلدية طرابلس بعد ساعات من احتجازه

إطلاق سراح عميد بلدية طرابلس بعد ساعات من احتجازه

المصدر: خالد أبو الخير وأنور بن سعيد - إرم نيوز

أعلنت بلدية ”طرابلس المركز“، مساء الخميس، إطلاق سراح عميدها عبدالرؤوف بيت المال، بعد ساعات من اختطافه على يد مسلحين مجهولين من منزله بمنطقة ”خلة الفرجان“.

وذكرت البلدية، في تصريح نشرته عبر صفحتها في ”فيسبوك“، أنه ”تم إطلاق سراح بيت المال“، دون مزيد من التفاصيل حول الجهة التي احتجزته أو حالته الصحية.

وفي وقت سابق الخميس، قال الصديق السور، مدير قسم التحقيقات لدى النائب العام الليبي: إن ”عميد بلدية طرابلس لم يكن مختطفًا، وإنما اعتقل من قبل جهاز المباحث العامة، للاستدلال (جمع المعلومات أثناء التحقيقات) حول بعض النقاط“.

وأشار السور إلى أن ”بيت المال لم يكن معتقلًا بأمر من مكتب النائب العام، وإنما كان هناك بلاغ لدى جهاز المباحث العامة، للحصول على معلومات منه“، لافتًا إلى أنه ”تم القبض عليه بعلم النائب العام“.

وبعد الإعلان عن احتجاز عميد البلدية، صباح الخميس، أدانت كل من بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، والسفير البريطاني لدى ليبيا فرانك بيكر، ”الاختطاف“.

وحذّرت البعثة الأممية، في تغريدة لها عبر حسابها على ”تويتر“، من تزايد حالات الاختطاف في المدينة، ودعت جميع الأطراف المعنية إلى اتخاذ موقف واضح يدين هذا التوجه المثير للقلق.

فيما أعلن المجلس البلدي في طرابلس المركز، الخميس، تعليق العمل بديوان البلدية احتجاجًا على ”خطفه“.

وكان المجلس البلدي أعلن سابقًا في بيان أنه تم خطف بيت المال من منزله، يوم الأربعاء، من قبل مجموعة مسلحة مجهولة.

وأضاف البيان أن مسلحين اقتحموا منزل بيت المال رئيس بلدية طرابلس واقتادوه إلى جهة مجهولة، مطالبًا بالإفراج الفوري عنه.

وأوضح المجلس أن ”بعض الجهات تحاول طمس حقيقة واقعة الخطف وتضليل الرأي العام بقانونية ما قامت به المجموعة المسلحة، من انتهاك حرمة مسكنه والاعتداء عليه وعلى ابنيه وخطفه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com