بعد تقارير عن دور مخابراتي.. وفد أمريكي يبحث في السودان ”حلولًا“ لـ“سد النهضة“

بعد تقارير عن دور مخابراتي.. وفد أمريكي يبحث في السودان ”حلولًا“  لـ“سد النهضة“

المصدر: الأناضول

بحث وفد أمريكي، اليوم الإثنين، في الخرطوم، قضية ”سد النهضة“ الإثيوبي؛ للمساعدة في الوصول لـ“حلول وتفاهمات“ ترضي جميع الأطراف (السودان، مصر، إثيوبيا).

جاء ذلك في بيان لوزارة الخارجية السودانية، عقب لقاء الوفد، برئاسة إيريك ستروماير، وكيل وزارة الخارجية السودانية عبد الغني النعيم.

وأوضح البيان أن ”جولة الوفد الأمريكي تشمل السودان، مصر، وإثيوبيا؛ بغرض التعرف على مواقف الدول الثلاث حيال قضية سد النهضة؛ من أجل تكوين نظرة محايدة“.

وأضاف أن الجولة تهدف إلى ”تقديم المساعدات اللازمة التي تؤدي إلى خلق أرضية مشتركة تساعد على الوصول إلى التفاهمات والحلول التي ترضي جميع الأطراف“.

وذكر البيان أن ”زيارة الوفد الأمريكي للخرطوم تستمر ليومين، يلتقي خلالها مسؤولين حكوميين (لم يسمهم)، فيما لم تتضح المحطة التالية للوفد الأمريكي“.

ولم يذكر البيان المزيد من التفاصيل حول ما دار خلال اللقاء.

وكانت نشرة استخبارية متخصصة بالقضايا الأفريقية كشفت عن دور لعبته المخابرات الأمريكية في الضغط على الرئيس السوداني عمر البشير؛ من أجل تخفيف التعنت والتصعيد الذي أظهرته الخرطوم في علاقاتها مع مصر، بعد زيارة الرئيس التركي للسودان أواخر ديسمبر الماضي وما ترتب عليها من تقنين التحالف بين البلدين.

وقالت نشرة “افريكان انتلجنس”: إن تعليمات تلقتها المخابرات الأمريكية، في أعقاب زيارة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس للقاهرة ولقائه الرئيس عبدالفتاح السيسي، بأن تتدخل بالضغط على السودان لعدم التصعيد مع مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة