سلامة يلتقي عقيلة صالح.. ”محاولة أخيرة“ لتعديل الاتفاق السياسي الليبي

سلامة يلتقي عقيلة صالح.. ”محاولة أخيرة“ لتعديل الاتفاق السياسي الليبي

المصدر: أنور بن سعيد - إرم نيوز

بحث المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة الأحد، ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح، الأحد، سبل دفع العملية السياسية المعطلة في البلاد.

وقالت مصادر مطلعة لـ“إرم نيوز“ إن ”الاجتماع الذي عقد في مدنية القبة، كان في إطار ما اعتبره غسان سلامة بالمحاولة الأخيرة لتعديل الاتفاق السياسي“.

وأضاف سلامة أنه ”بحث سبل حل الأزمة السياسية في ليبيا، وفقًا للاتفاق السياسي بعد تعديله لتحريك العملية السياسية، والتوجه نحو انتخابات رئاسية وبرلمانية، وفقًا لما هو مقرر العام الجاري“.

وبحسب المصادر ذاتها، فإن ”الاجتماع بين عقيلة وسلامة كان إيجابيًا، حيث تم خلاله بحث مستجدات الوضع السياسي ونتائج اتصالات المبعوث الأممي مع أطراف المشهد السياسي“.

وذكرت أن ”سلامة شدد على ضرورة إنهاء الأزمة بين الأطراف الليبية“، محذرًا في الوقت نفسه من ”انهيار المسار السياسي في حال لم يتم إطلاق جولة جديدة من الحوار في أسرع وقت ممكن“.

وقال سلامة خلال إحاطته إلى مجلس الأمن الأربعاء الماضي من العاصمة طرابلس، إن ”الأمل في إنجاز تعديل الاتفاق السياسي ضئيل جدًا“، مشيرًا إلى أن خطة العمل من أجل ليبيا التي بدأ العمل عليها منذ أيلول/ سبتمبر 2017 ”لا تعتمد على التعديلات“.

ويأمل المبعوث الأممي أن تنهي خطة حل الأزمة الليبية التي اقترحها على 3 مراحل، مرحلتاها الأولى والثانية في أيلول/ سبتمبر المقبل، طبقًا للسقف الزمني للخطة.

وتنص الخطة الأممية على وجوب تعديل اتفاق الصخيرات، قبل أن تبدأ المرحلة الثانية؛ وهي عقد مؤتمر وطني يهدف إلى فتح الباب أمام أولئك الذين تم استبعادهم من جولات الحوار السابق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com