أخبار

طائرات الجيش الوطني الليبي تستهدف "مجموعات مسلحة" جنوب البلاد
تاريخ النشر: 24 مارس 2018 17:22 GMT
تاريخ التحديث: 24 مارس 2018 17:22 GMT

طائرات الجيش الوطني الليبي تستهدف "مجموعات مسلحة" جنوب البلاد

قال بيان لقوات حفتر إن الاستهداف يأتي في إطار المهمة الموكلة لغرفة عملياتها لـ"تأمين الجنوب وفرض القانون"

+A -A
المصدر: الأناضول

قصف سلاح الجو التابع للجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتراليوم السبت، ”حاجزًا أمنيًا للعصابات الإجرامية، وتمركزات للمعارضة التشادية بمناطق جنوب البلاد“ بحسب بيان مقتضب نشرته، اليوم شعبة الاعلام الحربي.

وقال البيان إن الاستهداف يأتي في إطار المهمة الموكلة لغرفة عمليات قوات الجيش، في تأمين الجنوب وفرض القانون.

وأطلقت قيادة الجيش الوطني الليبي الإثنين الماضي، عملية عسكرية جنوب البلاد بهدف ”فرض القانون ومجابهة العصابات المسلحة“.

وجاء الإعلان عن هذه العملية بعد انقضاء مهلة 9 أيام منحتها قوات الجيش لمن تقول إنهم ”مسلحون أفارقة“ ضالعون في اشتباكات سبها، كي يغادروا الجنوب.

ورفضت قبيلة ”أولاد سليمان“ مقابلة اللجنة الوزارية المكلفة من المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، بالعمل على وقف إطلاق النار في مدينة سبها (جنوب) التي تشهد اشتباكات مسلحة منذ نحو 20 يومًا.

وقال مصدر في اللجنة الوزارية، طلب عدم نشر اسمه، إن ”اللجنة وصلت الجنوب، الأربعاء، لبحث سبل وقف إطلاق النار، ورفضت قبيلة أولاد سليمان مقابلتها“.

وأضاف أن القبيلة لا تعتبر نفسها طرفًا في الصراع القائم حاليًا في المدينة، وإنما هو صراع بين الجيش الليبي وقوات أجنبية.

وتشهد سبها منذ 25 شباط/فبراير الماضي، اشتباكات متقطعة تتضارب تقارير حولها، بين من يعتبرها مواجهات قبلية بين ”التبو“، و“أولاد سليمان“، وبين من يقول إنها معارك بين ”الجيش الليبي“ وقوات أجنبية، بينها مجموعات تشادية مسلحة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك