أردوغان يبدي لماكرون ”انزعاجه“ من تصريحات حول عفرين

أردوغان يبدي لماكرون ”انزعاجه“ من تصريحات حول عفرين

المصدر: أ.ف.ب

عبّر الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الجمعة، لنظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون عن ”انزعاجه“ في ما يتعلق ”بتصريحات لا أساس لها“ حول هجوم تركيا في جيب عفرين السوري، وفق ما قال مصدر في الرئاسة التركية.

وخلال محادثة هاتفية بين الرئيسين، ”أبدى الرئيس أردوغان انزعاجه من التعليقات التي لا أساس لها حول عملية غصن الزيتون“، وذلك بحسب المصدر نفسه الذي لم يحدد عن أي تصريحات كان أردوغان يتحدث.

كما كرر أردوغان لماكرون أن العملية التي يتم شنها في سوريا تهدف إلى ”إبعاد التهديدات ضد الأمن القومي التركي“ و“ضمان السلام“ في المنطقة.

وبدأت تركيا وفصائل سورية موالية في الـ20 من كانون الثاني/يناير حملة عسكرية تحت مسمى ”غصن الزيتون“ ضد منطقة عفرين، قالت أنقرة إنها تستهدف وحدات حماية الشعب الكردية التي تصنفها ”إرهابية“ وتعتبرها امتدادًا لحزب العمال الكردستاني.

وسيطرت قوات تركية وفصائل موالية لها من المعارضة السورية على مدينة عفرين التي يشكل الأكراد غالبية سكانها، منتزعة إياها من قبضة وحدات حماية الشعب الكردية.

وخلال محادثة مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، الإثنين، أعرب ماكرون عن ”قلق بالغ“ ولا سيما بشأن الوضع في عفرين، ودعا ”روسيا إلى بذل أقصى جهودها لوقف المعارك والخسائر في صفوف المدنيين“ بسوريا.

وكانت أنقرة اعترضت مرارًا على تصريحات باريس بشأن عفرين، بخاصة عندما حذر ماكرون من ”غزو“ تركي في شمال سوريا، وكذلك عندما قال وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان إن مخاوف تركيا ”المشروعة“ بشأن أمن حدودها لا تبرر ”إطلاقًا“ العملية الجارية في عفرين واعتباره أن أنقرة انتهكت القانون الدولي في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com