“هوس” الدوحة بالتسلح.. أمير قطر يلتقي بوتين لشراء أسلحة روسية

“هوس” الدوحة بالتسلح.. أمير قطر يلتقي بوتين لشراء أسلحة روسية

المصدر: أدهم  برهان

أعلن الكرملين، اليوم الثلاثاء، أن أمير قطر تميم بن حمد آل ثاني سيزور العاصمة الروسية، الأسبوع المقبل، للقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال الناطق الصحفي باسم الرئيس الروسي دميتري بيسكوف، في حديث لوكالة ”نوفوستي“، ردًا على سؤال بهذا الخصوص: ”نعم، من المقرر عقد هذا اللقاء“.

وتوقعت مصادر روسية مطلعة أن يتم خلال هذه الزيارة التوقيع على عقود أسلحة بينها صواريخ متطورة مضادة للأهداف الجوية.

وتعد الخطوة التي تعتزم الدوحة الإقدام عليها فصلاً جديدًا في مسلسل “الهوس” القطري بالتسلح منذ أزمتها مع الرباعية العربية “الإمارات والسعودية ومصر والبحرين”، إذ أنفقت الدولة الخليجية الصغيرة حوالي 30 مليار دولار على التسلح حتى الآن.

وكانت مجموعة “إيرباص هيليكوبترز” قالت، الأسبوع الماضي، إن قطر أكدت شراء 28 مروحية عسكرية من نوع “إن إتش 90” من “الكونسورسيوم” الأوروبي “إن إتش آي” و16 طائرة “إيكوروي إتش 125” لتأهيل الطيارين.

وذكر مصدر قريب من الملف أن قيمة العقد تبلغ أكثر من ثلاثة مليارات دولار.

مركز للمرتزقة

وقال بيتر ويزمان، الباحث الأول في برنامج الأسلحة والإنفاق العسكري في معهد ستوكهولم، إن برنامج التسلح الاستثنائي الذي تنفذه قطر سيجعل منها واحدة من أكثر دول العالم استخدامًا للمرتزقة من العسكريين الأجانب، الذين تحتاجهم لشغيل هذه الترسانة.

وفي حديث مع نشرة “ديفنس نيوز” الأمريكية المتخصصة بالشؤون الدفاعية، نهاية العام الماضي وصف ويزمان برنامج التسلح الذي تنفذه قطر بأنه لا يتناسب إطلاقًا مع حجمها الجغرافي والسكاني وقوة العمل الوطنية لديها، الأمر الذي يدفع مراكز البحث الدفاعية للنظر في كيفية استيعاب قطر لهذه الأسلحة، ودرجة اعتمادها الاستثنائي على الدعم الأجنبي بما في ذلك المرتزقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة