صحيفة إسرائيلية: المناطق الفلسطينية على وشك الانفجار – إرم نيوز‬‎

صحيفة إسرائيلية: المناطق الفلسطينية على وشك الانفجار

صحيفة إسرائيلية: المناطق الفلسطينية على وشك الانفجار

المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز

نشرت صحيفة معاريف الإسرائيلية، اليوم السبت، تقريرًا يشير إلى أن المناطق الفلسطينية على أبواب انتفاضة جديدة.

وبحسب الموقع الإلكتروني للصحيفة، فإن الأجهزة الأمنية الإسرائيلية ترى أن الهجوم الذي وقع أمس الجمعة، وأسفر عن مقتل جنديين إسرائيليين، وإصابة 2 آخرين، يشير إلى أن الأرض الفلسطينية بدأت بالغليان، وهي على وشك الانفجار.

ووفقًا لوكالة الأمن الإسرائيلية، هناك زيادة بنسبة 15 ٪ في عدد العمليات والحوادث ضد أهداف إسرائيلية في غزة والضفة الغربية، حيث أدّى غياب العملية السياسية إلى فقدان الأمل بالتغيير، كما أن إعلان الرئيس الأمريكي عن نقل السفارة إلى القدس، وقطع العلاقات بين السلطة الفلسطينية وواشنطن، وتدهور الوضع الاقتصادي في قطاع غزة، والتحريض المستمر من قِبل حماس، والجهاد الإسلامي، كل ذلك يزيد من عوامل انفجار الأوضاع في المناطق الفلسطينية، بحسب ما جاء في التقرير.

وأشار التقرير إلى أن جميع المؤشرات، والتي تتشابه مع العوامل التي سبقت الانتفاضة الأولى في كانون أول/ ديسمبر 1987 ، هي نفسها التي تحصل الآن، إذ توقَّعت المصادر الأمنية الإسرائيلية أن تزداد العمليات الفردية خلال الأشهر المقبلة، خاصة مع قرب احتفالات إسرائيل باستقلالها السبعين، وهي الذكرى السنوية للنكبة، حيث ستقوم الولايات المتحدة بافتتاح سفارتها في القدس بعد قرار نقلها الذي اتَّخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأضاف الموقع أن التحليلات الأمنية الإسرائيلية  تشير إلى أن التوقعات تؤكد أن هناك موجة مقبلة من العمليات على صعيدين فردي وجماهيري، مما سيقود إلى تسخين أمني على الأرض في ظل جمود سياسي،وانقطاع للعلاقات مع السلطة الفلسطينية، سواء من قِبل إسرائيل، أو الولايات المتحدة.

وكان المراسل العسكري لإذاعة الاحتلال ”ليف رام“، قد أكد لذات الصحيفة أن المؤشرات الأمنية، ترجّح احتمالات حدوث تصعيد أمني خطير على الساحة الفلسطينية، سواء في الضفة الغربية، أو في قطاع غزة، وذلك خلال الشهريْن المقبليْن.

وقال:“إن مسيرات العودة التي تخطط لها حركة حماس نهاية الشهر الجاري تشكل مصدر إزعاج لإسرائيل، وقد بدأت القيادة الجنوبية بالفعل في الاستعداد لهذا الحدث، بهدف منع اختراق السياج بأي ثمن“.

وأضاف:“من ناحية أخرى يدرك الجيش، أنه يجب الحد قدر المستطاع من عدد الضحايا الفلسطينيين، وستعقد القيادة الجنوبية قريبًا برنامجًا تدريبيًا خاصًا لجميع القوات ذات الصلة، التي سيتم نشرها من أجل التحضير للمسيرة المقبلة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com