أخبار

لأول مرة.. إسرائيل تستخدم طائرات طوّافة لتفريق المظاهرات الفلسطينية
تاريخ النشر: 12 مارس 2018 21:56 GMT
تاريخ التحديث: 12 مارس 2018 22:04 GMT

لأول مرة.. إسرائيل تستخدم طائرات طوّافة لتفريق المظاهرات الفلسطينية

أفادت صحيفة هآرتس العبرية مساء الإثنين، أن الجيش الإسرائيلي استخدم لأول مرة طائرة تحمل قنابل غاز مسيل للدموع بهدف تفريق المتظاهرين على حدود قطاع غزة. وأضافت

+A -A
المصدر: سامح المدهون- إرم نيوز

أفادت صحيفة هآرتس العبرية مساء الإثنين، أن الجيش الإسرائيلي استخدم لأول مرة طائرة تحمل قنابل غاز مسيل للدموع بهدف تفريق المتظاهرين على حدود قطاع غزة.

وأضافت الصحيفة العبرية أن الجنود الإسرائيليين استخدموا هذه الطائرات لتفريق مئات الأشخاص المتوافدين للتظاهر على السياج الحدودي مع ”دولة الاحتلال“ يوم الجمعة الماضي.

ووفق الصحيفة ”فإن الجيش الإسرائيلي استخدم الطائرات شرق مدينة غزة وبالتحديد في حي الشجاعية، بعد أن زادت حدة المواجهة ولم يستطع الجنود السيطرة عليها“ .

ويرى مختصون إمكانية حمل هذه الطائرات لقنابل تفجيرية، يمكن استخدامها على غرار طائرات الاستطلاع التي تحمل صواريخ صغيرة ويستخدمها الجيش الإسرائيلي أثناء الحروب، ما قد يدفع الاحتلال إلى استخدامها الأهوج أثناء المظاهرات الشعبية.

جدير بالذكر أن هذه المرة الأولى التي يستخدم فيها الاحتلال الإسرائيلي طائرات لتفريق مظاهرات شعبية، ما يدل على مدى تأثير هذه المواجهات على جنود الاحتلال.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك