مصادر أمريكية: فيديو قطع رأس ستيفن سوتلوف ”حقيقي“

مصادر أمريكية: فيديو قطع رأس ستيفن سوتلوف ”حقيقي“

واشنطن – قالت مصادر أمريكية مطلعة إن التسجيل المصور الذي وزعته الدولة الإسلامية اليوم الاثنين والذي يظهر ما بدا أنها عملية ذبح الصحفي الأمريكي ستيفن سوتلوف يبدو أنه حقيقي على الرغم من عدم تأكيد المسؤولين الأمريكيين صدقيته بعد بشكل رسمي.

وقال المسؤولون الأمريكيون إن وكالات المخابرات تقوم بفحوص عاجلة للتحقيق في التسجيل المصور المزعوم لعملية ذبح سوتلوف لتتوصل إلى قرار نهائي بشان صدقيته.

وهذا التسجيل المصور هو الثاني بعد توزيع الدولة الإسلامية في الشهر الماضي تسجيلا مماثلا تظهر فيه ذبح الصحفي الأمريكي جيمس فولي الذي أسر في سوريا عام 2012.

وعبر الخبراء الأمريكيون عن اعتقادهم بعد وقت قصير من توزيع تسجيل فولي بأن المقاتلين الذين كانوا يحتجزون الصحفيين قتلوا على الأرجح سوتلوف أيضا بعد أن ظهر حيا في تسجيل عملية قتل فولي الذي وزع في 19 أغسطس آب.

وأورد موقع سايت إن المقاتلين المتشددين وزعوا التسجيل لأحدث عملية قتل رهائن في وقت سابق من اليوم الثلاثاء.

وقال جوش إيرنست المتحدث باسم البيت الأبيض للصحفيين بينما كانت الأنباء ترد عن التسجيل إنه لا يمكنه على الفور تأكيد محتوى التسجيل المصور مشيرا في الوقت عينه إلى أن مثل هذا التسجيل سيجري تحليله بعناية شديدة.

بدورها قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية للصحفيين جين ساكي إن أجهزة المخابرات ”ستعمل بأكبر سرعة ممكنة لتتوصل إلى حكم بشأن صدقيته(أي التسجيل المصور).“

وأضافت ”إذا كان التسجيل المصور حقيقيا فنحن نشعر بالاشمئزاز من هذا العمل الوحشي المتمثل بقتل مواطن أمريكي بريء آخر. إن قلوبنا مع عائلة سوتلوف.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com