البرلمان الليبي السابق يمنح الثقة لحكومة عمر الحاسي

البرلمان الليبي السابق يمنح الثقة لحكومة عمر الحاسي

طرابلس -أعلن المؤتمر الوطني الليبي العام (البرلمان السابق) في طرابلس اليوم الثلاثاء عن منحه الثقة لحكومة عمر الحاسي، وسط انقسامات سياسية في البلاد التي تشهدبرلمانيين وحكومتين.

وكان الحاسي قدم تشكيلة ”حكومة إنقاذ وطني“ – بحسب البرلمان المنحل- لرئاسة المؤتمر الوطني في طرابلس في وقت سابق اليوم.

ويرى المؤتمر الوطني العام المنحل أن تكليفه للحاسي يجئ لـ ”“تعالج الفراغ السياسي وتحد من الفوضى الأمنية“ المنتشرة بالبلاد.

وكان البرلمان الليبي المنتخب، الذي يعقد جلساته في طبرق، قد أعاد أمس تكليف رئيس الحكومة عبدالله الثني بتشكيل الحكومة.

وكانت وكالة الأنباء الليبية الرسمية، نقلت في وقت سابق اليوم، عن مصادر بالمؤتمر قولها إن ”التشكيلة التي قدمها الحاسي تضم 19 حقيبة وزارية“.

وبذلك أصبح في ليبيا جناحان للسلطة لكل مؤسساته؛ الأول: برلمان طبرق ومعه حكومة عبدالله الثني ورئيس أركان الجيش عبد الرزاق الناظوري، والثاني: المؤتمر الوطني ومعه رئيس الحكومة عمر الحاسي ورئيس أركان الجيش الذي أقاله مجلس النواب عبدالسلام جادالله العبيدي.

وتسيطر على العاصمة طرابلس قوات “ فجر ليبيا “ المكونة من ثوار مدينة مصراتة (غرب) وثوار طرابلس والمحسوبة علي تيار الإسلام السياسي بعد طرد كتائب القعقاع والصواعق المحسوبة علي التيار اللبرالي والقادمة من بلدة الزنتان (غرب) وذلك بعد معارك عنيفة.

وفي وقت سابق، قالت الحكومة الليبية المؤقتة في بيان لها إن ”أغلب الوزارات والمؤسسات الحكومية في العاصمة طرابلس خارج سيطرتها وأن بعضها محتلة بعد أن حاصرتها التشكيلات المسلحة (لم تسمها) واقتحمتها ومنعت موظفيها من دخولها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com