أخبار

رئيس "المفوّضية الليبية" يحذّر من مخاطر إلغاء الانتخابات
تاريخ النشر: 09 مارس 2018 18:53 GMT
تاريخ التحديث: 09 مارس 2018 18:53 GMT

رئيس "المفوّضية الليبية" يحذّر من مخاطر إلغاء الانتخابات

شدّد رئيس المفوضية العليا للانتخابات الليبية على اكتمال مرحلة تسجيل الناخبين.

+A -A
المصدر: أنور بن سعيد-إرم نيوز

حذّر رئيس المفوضية العليا للانتخابات الليبية، عماد السايح، من أنّ عدم المضي في إجراء الانتخابات بالبلاد سيؤدّي إلى انقلابات عسكرية ومواجهات مسلحة دمويّة، أكثر حدّة من المواجهات الدائرة حاليًا.

وأكّد السايح أن صناديق الاقتراع هي الخلاص الوحيد والحل الأنسب للأزمة الليبية، مضيفًا: ”إن هناك من يعتقد أن الانتخابات ستولد صراعات أكثر في ليبيا، لكن الأمر غير صحيح؛ لأن الانتخابات في ليبيا هي القاعدة التي ننطلق منها للبحث عن حلول“.

وشدّد رئيس المفوضية العليا للانتخابات على اكتمال مرحلة تسجيل الناخبين، مشيرًا إلى أنّ المرحلة الحالية هي ”مرحلة التحضير ليوم الاقتراع، وستكون الانتخابات بعد شهر أيلول/ سبتمبر المقبل“.

وأضاف السايح، في مقابلة مع موقع ”أصوات مغاربية“، أنه ”تم اتخاذ جميع الإجراءات لضبط العملية الانتخابية، والحد من التزوير.. يمكن أن نستخدم رقمًا سريًا لكل ناخب يستخدمه يوم الاقتراع“.

وأوضح السايح: ”عدم وجود أي مانع بالنسبة للمفوضية من تنظيم الانتخابات الليبية؛ لأن جميع الإجراءات التقنية جاهزة“، وتابع: ”هناك مشاكل في الشق السياسي وفي توقيت الانتخابات والقوانين، وفي حسم الخلاف بين الأطراف السياسية“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك