البصرة تطالب بوزارتين في حكومة العبادي‎

البصرة تطالب بوزارتين في حكومة العبادي‎

المصدر: بغداد – من أحمد الساعدي

نظم المئات من أهالي البصرة وقفة احتجاجية للمطالبة بوزارتين وهما النفط والنقل في الحكومة المرتقبة التي كلف رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي بتشكيلها.

وشدد المعتصمون، في الوقفة التي دعت لها منظمات المجتمع المدني وعدد من الناشطين والإعلاميين في بيان لهم، على ”ضرورة منح المحافظات المنتجة اقتصادياً وزارات تليق بحال ساكنيها“.

ومن جهته، هدد النائب عن كتلة الأحرار (التيار الصدري) بالبصرة مازن المازني، اليوم الاثنين، بخروج تظاهرات حاشدة في حالة عدم إعطاء المحافظة استحقاقها من الوزارات.

وقال المازني في تصريح له: ”يجب على مفاوض التحالف الوطني إيجاد تسوية خاصة والالتفات إلى أهمية البصرة بصفتها القلب الاقتصادي للعراق“، مبينا أن ”البصرة تعاني من مظلومية كبيرة ويجب ان تكون بعض الوزارات من نصيبها لاسيما وزارة النفط باعتبارها لم تحصل على تمثيل في الحكومات السابقة لينسجم مع مكانتها الاقتصادية البالغة الأهمية“.

وأضاف النائب البصري: ”في حال حصول تهميش البصرة في هذه الدورة، سيكون هناك موقف لأعضاء مجلس النواب اللذين يمثلون البصرة والبالغ عددهم 25 نائبا“، لافتاً إلى أن ”نواب البصرة سبق لهم ان قدموا طلبا إلى رئيس الوزراء المكلف حيدر العبادي باناطة وزارتي النفط والنقل إلى كفاءات بصرية“.

وأوضح المازني أن محافظة البصرة تصدر نسبة 85% من صادرات نفط العراق، و“يجب أن تأخذ استحقاقها وإلا خرجت تظاهرات احتجاجية في حالة عدم الاستجابة للمطالب هذه“.

يُذكر أن العراق يمتلك مينائين نفطييين وهما البصرة ويقع في رأس الخليج العربي، وهو مخصص لرسو وتحميل ناقلات النفط، وكذلك ميناء خور العمية المخصص للغرض نفسه، فيما توجد عدد من منصات التحميل الأحادية تم نصبها لزيادة الطاقة التصديرية للعراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com