أخبار

المجدلاني: "الوطني الفلسطيني" ينعقد دون حركتي حماس والجهاد
تاريخ النشر: 07 مارس 2018 15:32 GMT
تاريخ التحديث: 07 مارس 2018 15:32 GMT

المجدلاني: "الوطني الفلسطيني" ينعقد دون حركتي حماس والجهاد

المجلس الوطني بمثابة برلمان منظمة التحرير وأعلى سلطة تشريعية للشعب الفلسطيني وكانت آخر مرة انعقد فيها عام 1996.

+A -A
المصدر: الأناضول

أعلن عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، أن ”المجلس الوطني سيعقد جلسة اعتيادية نهاية نيسان/أبريل، دون مشاركة حركتي حماس والجهاد الإسلامي“.

وقال مجدلاني إنه ”سيتم عقد الجلسة بمشاركة جميع القوى والفصائل المنضوية في منظمة التحرير، لانتخاب الهيئات القيادية للمنظمة، بما فيها رئاسة المجلس وأعضاء اللجنة التنفيذية واللجان المنتخبة“.

والمجلس الوطني بمثابة برلمان منظمة التحرير، وأعلى سلطة تشريعية للشعب الفلسطيني، وكانت آخر مرة انعقد فيها عام 1996.

وتأسس المجلس عام 1948، ويضم ممثلين عن الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج من مستقلين ونواب برلمانيين وفصائل فلسطينية، باستثناء حركتي ”الجهاد الإسلامي“ و“حماس“، وهو ما يشكل أحد أبرز ملفات المصالحة بين الأخيرة، التي تحتفظ بأغلبية المجلس التشريعي الفلسطيني، وحركة فتح، أكبر فصيل في المنظمة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك