داعش يُجبر طياري النظام على تدريب عناصره

داعش يُجبر طياري النظام على تدريب عناصره

المصدر: إرم- دمشق

كشف تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“، أنه يُجبر الطيارين الذين تم احتجازهم خلال عملية الاستيلاء على مطار الطبقة العسكري بسوريا، على تدريب عناصره، ليتمكنوا من الطيران بهذه الطائرات.

وقال التنظيم، عبر حسابه على موقع ”توتير“: ”الدولة الإسلامية“ تُجبر الطيارين الذين تم إلقاء القبض عليهم من مطار الطبقة العسكري على تدريب عناصر الدولة الإسلامية على الطيران“.

ولم يقدم التنظيم أي معلومات إضافية حول هذه التدريبات.

وكانت واشنطن قد أبدت مخاوف كبيرة حيال ما بات يمتلكه تنظيم ”داعش“ من أسلحة ثقيلة ومنظومات صواريخ وآخرها طائرات مقاتلة بينها طائرات ”ميغ“ روسية حديثة الصنع.

وقالت صحيفة ”ذا وورلد بوست“ الأمريكية إن ما استولى عليه ”داعش“ في مطار الطبقة من ذخائر وبطاريات صواريخ وطائرات مقاتلة، يضع أمام الولايات المتحدة مسؤوليات كبيرة تجاه ذلك، باعتبار ذلك خطراً على المنطقة وعلى المصالح الأمريكية فيها، لأن أي محاولة لاستخدام الطائرات من قبل تنظيم إرهابي مثل ”داعش“ سيؤدي إلى تهديد مصالح دول وقتل كثير من المدنيين.

وأشارت تقارير صحفية أمريكية إلى أن تنظيم ”داعش“ أصبح يمتلك صواريخ مضادة للطائرات محمولة على الكتف استولى عليها من مخازن النظام السوري في الرقة وبات بإمكان هذا التنظيم استخدامها ضد الطائرات العسكرية والمدنية.

من جهة ثانية، تمكّن 78 ضابطاً وجنديّاً، ممّن فرّوا من مطار الطبقة العسكريّ خلال عملية سيطرة ”داعش“، من الوصول إلى المناطق الخاضعة لسيطرة القوات النظامية.

وأوردت صفحات موالية لنظام الأسد أسماء 78 شخصاً، بينهم مقدّم، ونقيبان، وملازمان، وثلاثة رقباء، إضافة إلى رتب أخرى.

وكان تنظيم ”داعش“ سيطر الأسبوع الماضي على مطار الطبقة العسكريّ بعد فرض حصار خانق على قوات الأسد فيه، والتي تمكّنت من الفرار من المطار في ظروف غامضة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com