قتيلة و10 جرحى بعد تجدد اشتباكات عنيفة في سبها الليبية – إرم نيوز‬‎

قتيلة و10 جرحى بعد تجدد اشتباكات عنيفة في سبها الليبية

قتيلة و10 جرحى بعد تجدد اشتباكات عنيفة في سبها الليبية

المصدر: أنور بن سعيد - إرم نيوز

تجددت، اليوم الثلاثاء، الاشتباكات في سبها الليبية، بعد هدوء حذر شهدته المدينة، منذ فجر يوم أمس الإثنين.

وقالت مصادر محلية، إن الاشتباكات اندلعت في محيط منطقة الناصرية وحجارة، قرب كتيبة شهداء سبها سابقًا، حيث استخدمت فيها الصواريخ والدبابات إضافة إلى الأسلحة الخفيفة.

وأكد مصدر عسكري، أن ”ميليشيات التبو والمرتزقة التشادية شنوا هجومًا، فجر اليوم، على اللواء السادس التابع للجيش الوطني الليبي؛ بهدف السيطرة على اللواء، في خرق واضح للهدنة التي تم التوصل إليها، أمس، بين أعيان وحكماء المدينة تحت رعاية آمر غرفة عمليات القوات الجوية بالقيادة العامة اللواء طيار محمد المنفور، وآمر اللواء 12 مجحفل اللواء محمد بن نايل“.

وأكد المصدر في تصريح لـ“إرم نيوز“، أن ”قوات الجيش صدت الهجوم، والأمور الآن تحت السيطرة“.

وأسفرت الاشتباكات عن مقتل طفلة وإصابة 10 على الأقل.

وقال الناطق باسم مركز سبها الطبي أسامة الوافي، عبر صفحة المركز في ”فيسبوك“، إن ”المركز استقبل 10 جرحى وجثمان طفلة تبلغ 6 سنوات قتلت نتيجة إصابتها بشظايا؛ بسبب الاشتباكات الدائرة في المدينة“.

وجاءت هذه التطورات بعد التوصل، مساء الإثنين، إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في المدينة الجنوبية، تضمن ”ترك الخلافات ورفع الغطاء الاجتماعي عن أي أجسام قبلية تحتكم للسلاح وتهدد أمن الوطن والمواطن ومقدراته، والبدء بتنفيذ عمليات حفظ الأمن وفرض القانون“.

وكان اللواء المنفور وجه رسالة إلى أهل الجنوب عند وصوله وقواته إلى قاعدة ”براك الشاطئ“، قال فيها إن ”الجنوب سيكون في حماية القوات المسلحة، ونحن هنا بناءً على تعليمات القائد العام للقوات المسلحة خليفة حفتر، ونقول لأهلنا في الجنوب وقبائلنا، إننا نقف على مسافة واحدة منهم جميعًا، ولن نسمح باعتداء أحد منهم على الآخر، ولن نسمح لأي ميليشيا أن تعبر حدود ليبيا أو تقترب من تاج ليبيا فزان“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com