أخبار

الجزائر تعتبر ما ورد بحقها في تقرير منظمة العفو "مغلوطًا وغير موضوعي"
تاريخ النشر: 25 فبراير 2018 21:23 GMT
تاريخ التحديث: 25 فبراير 2018 21:35 GMT

الجزائر تعتبر ما ورد بحقها في تقرير منظمة العفو "مغلوطًا وغير موضوعي"

منظمة العفو انتقدت في تقريرها السنوي الذي نُشر الخميس الماضي أوضاع حقوق الإنسان في الجزائر.

+A -A
المصدر: الأناضول

اعتبرت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، الأحد، ما ورد بحق بلادها في التقرير الأخير لمنظمة العفو الدولية، ”مغلوطًا وغير موضوعي“.

وكانت منظمة العفو انتقدت في تقريرها السنوي، الذي نُشر الخميس الماضي، أوضاع حقوق الإنسان في الجزائر.

وردًا على ذلك، قالت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، في بيان، إن ”الحكومة الجزائرية فوجئت بمضمون التقرير السنوي للمنظمة الدولية“.

وعبّرت الجزائر“عن استيائها مما جاء في الفصل المخصص بها من التقرير“.

وأضافت أن ”التقرير لم يستطع مرّة أخرى النظر بموضوعية، في واقع حقوق الإنسان في البلاد“.

وقالت إن ”الادعاءات التي لا أساس لها من الصحة في التقرير، لا تؤدي إلا إلى إعادة إنتاج القوالب النمطية القديمة“.

واعتبرت الوزارة الجزائرية الادعاءات المتعلقة بممارسة الحق في حرية التعبير، والدّين، والمعتقد، وحقوق اللاجئين (..) ”خطًا مستقيمًا للأخطاء لمنظمة العفو“.

وأكدّت الخارجية أن ”الجزائر تتعاون بحسن نية مع جميع آليات حقوق الإنسان“، مشددة على أنها ”تفي بالتزاماتها العالمية والإقليمية“.

والخميس الماضي، عرضت ممثلة منظمة العفو في الجزائر، حسينة أوصديق، التقرير السنوي للوضع العام لحقوق الإنسان لسنة 2017 في العالم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك