أمين عام منظمة التعاون الإسلامي: ”داعش“ يسيء إلى الإسلام‎

أمين عام منظمة التعاون الإسلامي: ”داعش“ يسيء إلى الإسلام‎

القاهرة- قال الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، إياد مدني، الثلاثاء، إن تنظيم ”الدولة الإسلامية“، المعروف إعلاميا باسم ”داعش“، يسيء إلى الإسلام.

وأوضح مدني في تصريحات صحفية عقب لقائه وزير الخارجية المصري، سامح شكري، بمقر وزارة الخارجية بالقاهرة ”داعش تنظيم يسيء إلي الإسلام وليس في أي من تصرفاته ومبادئه ما يخدم هذا الدين الحنيف وقيمه“.

وأضاف: ”أجري مشاورات في القاهرة لعقد اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي يهدف بالأساس إلى البحث في هذه المسألة وخطر داعش على العراق والإسلام والاستقرار، وتأثيرها السلبي علي المنطقة برمتها برغم أن الاجتماع مخصص بالأساس لبحث الشأن العراقي“.

مدني الذي من المقرر أن يلتقي الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في وقت لاحق الثلاثاء، قال أيضا إنه ”يزور مصر باعتبارها رئيسا للقمة الإسلامية في دورتها الحالية، للتشاور حول اجتماع اللجنة التنفيذية للمنظمة المقترح له يوم 9 أيلول/سبتمبر في جدة، مقر المنظمة.

ولفت إلى أن ”مشاورات تجري مع الجامعة العربية حول موعد الاجتماع خاصة وأنها ستضيف اجتماعا لوزراء الخارجية العرب قبل يوم واحد من الموعد المقترح (7 أو 8 أيلول /سبتمبر“، مضيفا أن ”اجتماع المنظمة مهم للنظر في العديد من القضايا وعلى رأسها ما يتعرض له الإسلام من حملات بفعل تنظيم داعش الإرهابي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com