العراق.. قوات أمن مدعومة بميليشيات تختطف 50 شخصا

العراق.. قوات أمن مدعومة بميليشيات تختطف 50 شخصا

بغداد –قال ائتلاف متحدون (سني)، الذي يتزعمه أسامة النجيفي، اليوم الاثنين، إن قوات أمن مدعومة بميليشيات، تنشط في مناطق ”حزام بغداد“، اختطفت 50 شخصا في منطقة الشاكرية بناحية اليوسفية.

وقال النائب أحمد المساري، في مؤتمر صحفي عقده في مبنى البرلمان مع عدد من النواب: إن المختطفين ينتمون لعشيرة الكرطان والعزة، مطالبا القائد العام للقوات المسلحة بإجراء تحقيق فوري لمعرفة مصير هؤلاء المختطفين.

وأضاف أن اختطافهم جاء ”من جانب إحدى السيطرات (نقطة أمنية) واقعة ضمن مسؤولية عمليات الفرقة 17 بالتعاون مع ميليشيات مسلحة (لم يسمها)“، مشيرا الى أنه حتى الآن لا يعلم مصير أولئك المختطفين.

وطالب المساري القائد العام للقوات المسلحة بإجراء تحقيق فوري لمعرفة مصير هؤلاء المختطفين والوقوف على حقيقة وضعهم ، محملا القيادات الأمنية في المنطقة مسؤولية الحفاظ على حياتهم.

ولم يتسن الحصول على رد فوري من جانب الجهات الأمنية العراقية حول تلك الاتهامات.

والحزام الأمني الذي يحيط ببغداد يضم ثلاث جهات ويشمل مجموعة من النواحي والقرى السنية ففي الجنوب تضم نواحي اليوسفية والرضوانية واللطيفية ومن الغرب أبو غريب ومن الشمال التاجي.

ويعم الاضطراب مناطق شمالي وغربي العراق بعد سيطرة تنظيم ”الدولة الإسلامية“ المعروف إعلامياً بـ“داعش“، ومسلحين سنة متحالفين معه، على أجزاء واسعة من محافظة نينوى (شمال) في العاشر من يونيو/حزيران الماضي، بعد انسحاب قوات الجيش العراقي منها بدون مقاومة تاركين كميات كبيرة من الأسلحة والعتاد.

وتكرر الأمر في مدن بمحافظة صلاح الدين (شمال) ومدينة كركوك في محافظة كركوك أو التأميم (شمال) ومحافظة ديالى (شرق) وقبلها بأشهر مدن محافظة الأنبار غربي العراق.

فيما تمكنت القوات العراقية مدعومة بميليشيات مسلحة موالية لها، وكذلك قوات البيشمركة (جيش إقليم شمال العراق) من طرد المسلحين وإعادة سيطرتها على عدد من المدن والبلدات بعد معارك عنيفة خلال الأسابيع القليلة المنصرمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com