لتعويض النقص في الجبهات.. الحوثيون يستنجدون بفتاوى تجنيد الأطفال (صور)

لتعويض النقص في الجبهات.. الحوثيون يستنجدون بفتاوى تجنيد الأطفال (صور)

المصدر: إرم نيوز

في خطوة ليست هي الأولى، أفتى مفتي ميليشيات الحوثي في اليمن، بجواز مشاركة الأطفال في القتال وحمل السلاح، لما أسماه ”مواجهة الأعداء“، وذلك لتغطية الخسائر التي يتكبدها الانقلابيون أمام قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية الداعمة للشرعية.

وقال مفتي الميليشيات، عبدالرحمن شمس الدين، مساء اليوم الجمعة: ”لا مانع من قتال من هم فوق الخامسة عشر، ما دام قادرًا على حمل السلاح لمواجهة الأعداء“.

وأكد في برنامج للفتوى بُث في قناة المسيرة الفضائية التابعة للحوثيين، أن حمل السلاح لمن هم فوق سن الخامسة عشر ”بات ضرورة الآن“، مشيرًا إلى أهمية تدريبهم ”جيدًا“ قبل إلحاقهم بالصفوف الأمامية.

وتنتهج ميليشيات الحوثي انخراط الأطفال في صفوفها بشكل مستمر منذُ نشأتها بدعم إيراني، في جبال مران بمحافظة صعدة شمالي اليمن، حتى اليوم، حيثُ تعتمد الميليشيات على الأطفال وصغار السن في حروبها الموجهة من طهران.

وكانت منظمات دولية أكدت في تقاريرها انخراط أكثر من 20 ألف طفل – دون سن الثامنة عشر – في صفوف الحوثيين، قُتل الآلاف منهم في الجبهات المشتعلة. 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com