الكرملين: روسيا وحلفاؤها لا يتحملون مسؤولية الوضع في الغوطة السورية

الكرملين: روسيا وحلفاؤها لا يتحملون مسؤولية الوضع في الغوطة السورية

المصدر: أدهم برهان - إرم نيوز

قال الكرملين، اليوم الخميس، إن روسيا ليست مسؤولة عن الوضع في الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية خارج العاصمة دمشق.

وقال المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، في مؤتمر صحافي: ”يتحمل مسؤولية الوضع في الغوطة الشرقية هؤلاء الذين يدعمون الإرهابيين، الذين ما زالوا متواجدين هناك، وكما تعلمون لا روسيا ولا سوريا ولا إيران من بين هذه الدول، إذ إنهم هم بالذات من يخوضون حربًا ضارية ضد الإرهاب على أراضي سوريا“.

وتهرب بيسكوف من الرد على أسئلة الصحافيين حول تسليم آخر وأحدث المقاتلات الروسية للقوات الروسية المنتشرة في سوريا، وقال إن هذه الأسئلة يجب أن توجه إلى وزارة الدفاع.

وقال: ”هذه المسألة من اختصاص وزارة الدفاع. الرئيس هو القائد العام، ولكن مع ذلك هذه المسألة، لا تزال أكثر ارتباطًا باختصاص وزارة الدفاع“.

وصرح الجيش الروسي، أمس الأربعاء، أن المحادثات لحل الأزمة المحتدمة في الغوطة الشرقية سلميًا انهارت، وأن المسلحين هناك تجاهلوا الدعوات لوقف المقاومة وإلقاء السلاح.

وتقع الغوطة الشرقية في ريف دمشق تحت سيطرة عدد من الفصائل المسلحة، وهي من المناطق المشمولة باتفاق ”خفض التصعيد“ الذي تضمنه روسيا وتركيا وإيران لحل النزاع المسلح المستمر في سوريا منذ سبع سنوات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com