مقترح لبناء ”حدباء“ جديدة في نينوى العراقية بدل التي دمرها داعش – إرم نيوز‬‎

مقترح لبناء ”حدباء“ جديدة في نينوى العراقية بدل التي دمرها داعش

مقترح لبناء ”حدباء“ جديدة في نينوى العراقية بدل التي دمرها داعش
Smoke billows after a mortar attack coming from the Islamic State militants positions, near the Old City in western Mosul, Iraq June 13, 2017. REUTERS/Erik De Castro

المصدر: بغداد - إرم نيوز

قالت وزارة الثقافة العراقية إن هناك مقترحًا لبناء ”حدباء جديدة“ في محافظة نينوى، بدل التي دمرها تنظيم داعش، خلال المعارك التي جرت العام الماضي.

وقال المسؤول في وزارة الثقافة العراقية، قيس حسين، لصحيفة ”الصباح“ الرسمية، إن الجهات المسؤولة تدارست ما يمكن فعله لإعادة إعمار هذا الصرح الأثري، وكان من بين البدائل بناء منارة بديلة عن تلك التي فجرت بشكل سريع لرمزيتها في المنطقة، فضلًا عن مقترح آخر لبناء حدباء جديدة بالقرب من القديمة مع الإبقاء على بقايا التفجير.

ورفض حسين مطالبات الإسراع ببدء إعمار المنارة، ودعا إلى التأني في إعادتها خاصة مع بقاء الكثير من أجزائها متناثرة في الأزقة والحارات، فضلًا عن المشاكل الحاصلة بين هيئة الآثار وديوان الوقف السني لفرز الأنقاض والأحجار والزخارف وغيرها.

ويأتي ذلك بعد إعلان منظمة اليونسكو التابعة للأمم المتحدة عزمها البدء بإعادة إعمار المنارة، ووضع سياج يحيط بالجامع للحفاظ على الأجزاء المدمرة من المنارة.

وعمد تنظيم داعش منذ دخوله عام 2014 مدينة الموصل إلى تدمير الآثار والمعالم التراثية التي تتميز بها المدينة، فضلًا عن تهديم متحفها الذي يضم آثارًا آشورية تاريخية، ومجسمات أثرية، يعود بعضها للقرن الثامن قبل الميلاد.

كما دمّر التنظيم تماثيل ضخمة من بينها تماثيل تعود إلى حضارات بلاد الرافدين، وتمثال للثور الآشوري المجنح داخل المتحف يعود تاريخه إلى القرن التاسع قبل الميلاد.

وخلال المعارك التي جرت لاستعادة مدينة الموصل ومع تقدم قوات جهاز مكافحة الاٍرهاب واقترابها من جامع النوري بمسافة 50 مترًا، أقدم مسلحو التنظيم على تفجير الجامع ومنارة الحدباء التاريخية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com