مظاهرات تدعو لتوحيد فصائل المعارضة في حلب

مظاهرات تدعو لتوحيد فصائل المعارضة في حلب

دمشق- نظّم سوريون مظاهرات في حي ”بستان القصر“ بمدينة حلب، بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لاستخدام النظام السوري أسلحة كيميائية ضد المناطق التي تسيطر عليها المعارضة، معربين عن تأييدهم لمبادرة ”واعتصموا“، التي تسعى لتوحيد الفصائل العسكرية العاملة في كافة المناطق السورية بكيان ”مجلس قيادة الثورة“.

ودعا المتظاهرون مختلف الفصائل العسكرية المعارضة، إلى توحيد الصف، ورأب الصدع، وتخليص الشعب السوري مما أسموه ”الفظائع التي يرتكبها نظام الأسد، وميليشيات تنظيم الدولة الإسلامية“، التي كانت تعرف باسم داعش.

من جهتها، أعلنت ”حركة أحرار الشام“ الإسلامية المعارضة في بيان لها، تأييدها لمبادرة ”واعتصموا“، التي أطلقها ثمانية عشر شخصاً، معظمهم علماء دين سوريون، في الثالث من الشهر الجاري، ووقّعت عليها أهم التشكيلات العسكرية التابعة للجيش الحر، والكتائب الإسلامية.

وقال بيان الحركة: ”نحن حركة أحرار الشام الإسلامية، نؤيد ما جاءت به مبادرة ”واعتصموا“، من السعي لجمع الفصائل العاملة في الثورة السورية، لإيجاد مجلس قيادة للثورة السورية، عسكري، سياسي، مدني، ونفوّض الأخ محب الدين الشامي للمشاركة في اللجنة التحضيرية للمجلس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة