أخبار

غضبة لقتل أطفال سوريا في الغوطة.. بيان أممي "بلا كلمات" (فيديوغرافيك)
تاريخ النشر: 20 فبراير 2018 12:31 GMT
تاريخ التحديث: 21 فبراير 2018 6:25 GMT

غضبة لقتل أطفال سوريا في الغوطة.. بيان أممي "بلا كلمات" (فيديوغرافيك)

اعتبرت منظمة اليونيسيف أنه لا توجد كلمات تنصف القتلى من الأطفال وأمهاتهم وآبائهم.

+A -A
المصدر: رويترز

أصدرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة ”يونيسف“ بيانًا يخلو من الكلمات، الثلاثاء، تعبيرًا عن غضبها لمقتل عدد كبير من الأطفال في منطقة الغوطة الشرقية السورية المحاصرة ودمشق.

ويبدأ البيان الصادر عن جيرت كابيلاري المدير الإقليمي للمنظمة، بملحوظة تقول: ”لا توجد كلمات تنصف القتلى من الأطفال وأمهاتهم وآبائهم وأحبائهم“.

وتُركت بعد ذلك في البيان عشرة أسطر فارغة بين علامتي تنصيص في إشارة إلى عدم وجود نص.

وجاء في هامش تفسيري أسفل الصفحة: ”تصدر يونيسف هذا البيان الخالي من الكلمات، لم يعد لدينا كلمات لوصف معاناة الأطفال وغضبنا“.

وأضاف: ”هل ما زال لدى من يتسببون في هذه المعاناة كلمات تبرر أعمالهم الوحشية؟“.

وتحاصر قوات موالية للنظام السوري نحو 400 ألف مدني في الغوطة الشرقية منذ سنوات، لكن الحصار اشتد هذا العام وزادت الهجمات على المنطقة.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن ”قوات موالية للحكومة السورية شنت غارات جوية على الغوطة الشرقية الليلة الماضية وفي وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء“.

وأضاف المرصد أن أكثر من 100 شخص قتلوا في غارات جوية وضربات صاروخية وقصف للمنطقة أمس الاثنين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك