القوات العراقية تبدأ عملية عسكرية مشتركة ضد ”داعش“ في كركوك

القوات العراقية تبدأ عملية عسكرية مشتركة ضد ”داعش“ في كركوك

المصدر: الأناضول

بدأت قوات مشتركة من الجيش والشرطة في العراق، مدعومةً بفصائل ”الحشد الشعبي”، اليوم الإثنين، عملية عسكرية واسعة، جنوب غربي محافظة كركوك (شمال)؛ لتطهيرها من مسلحي ”داعش“، بحسب مصدر أمني.

وقتل مسلحو ”داعش“ في وقت متأخر، من مساء الأحد، 27 عنصرًا من ”الحشد الشعبي“ بكمين في منطقة السعدونية، جنوب غربي كركوك (255 كلم شمال بغداد)، بحسب بيان أصدره ”الحشد“، صباح اليوم.

وقال النقيب في شرطة كركوك، حامد العبيدي: إن ”القوات المشتركة، والتي ترافقها مروحيات هجومية، فرضت طوقًا أمنيًا حول محيط منطقة السعدونية“.

وأضاف أن ”العملية العسكرية بدأت بتفتيش جميع المنازل، وتدقيق هويات جميع الأهالي في المنطقة“.

ولفت إلى أن العملية ”ستشمل مناطق أخرى قريبة من منطقة السعدونية، يُعتقد أن مسلحي داعش فروا إليها“.

وفي سياق متصل، قال رئيس الجبهة التركمانية، أرشد الصالحي: إن الجبهة سبق أن حذّرت من خطورة الاكتفاء بنشر قوات من الشرطة بدلًا من وحدات الجيش العراقي، في مناطق جنوب غربي محافظة كركوك.

واعتبر أن استهداف وقتل عناصر“ الحشد الشعبي“ من قبل ”داعش“، أمس، ما هو إلا ”إنذار“ بوجود مجاميع من ”داعش“.

وتابع الصالحي: ”نحن في الجبهة التركمانية استبشرنا خيرًا من انتشار الجيش العراقي حول كركوك، ولكن الضغوطات السياسية التي مورست على الحكومة في تبديل قطعات الجيش بالشرطة، ما هي إلا خطأ جسيم يتحمله القائمون عليها“.

ولم يوضح الجهات التي ضغطت على الحكومة للعدول عن نشر وحدات الجيش من قبل.

وأعلن العراق في كانون الأول/ديسمبر استعادة جميع أراضيه من قبضة ”داعش“، الذي كان سيطر عليها في 2014. لكن التنظيم لا يزال يمتلك خلايا نائمة في أرجاء العراق، وبدأ يعود تدريجيًا إلى أسلوبه القديم في شن هجمات خاطفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com