الجامعة العربية ترفض محاولات إسرائيل التعدي على لبنان

الجامعة العربية ترفض محاولات إسرائيل التعدي على لبنان

المصدر: الأناضول

شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط، على رفضه أي محاولة إسرائيلية للتعدي على الحقوق اللبنانية.

جاء ذلك في بيان صادر عن الجامعة العربية، اليوم السبت، حول لقاء أبو الغيط مع وزير الدفاع اللبناني، يعقوب الصراف، وذلك على هامش مشاركته في أعمال مؤتمر ميونيخ للأمن، الذي ينعقد في ألمانيا.

وخلال اللقاء، شدد أبوالغيط على ”رفضه لأي محاولة من جانب إسرائيل، لخلق المشكلات والتعدي على الحقوق اللبنانية، سواء فيما يتعلق بالمياه الإقليمية اللبنانية، أو ما تقوم به تل أبيب من بناء للحوائط الإسمنتية داخل الأراضي اللبنانية، بما يهدد الأمن والاستقرار في المنطقة الحدودية“.

واستمع أبو الغيط خلال اللقاء لشرح مفصل من الوزير اللبناني، حول ما تقوم به بلاده لتأمين ثرواتها النفطية والغازية، في إطار ما يكفله لها القانون الدولي من حقوق في مياهها الإقليمية.

وأكد المسؤولان العربيان، خلال اللقاء، على محورية مؤتمر روما لدعم الجيش اللبناني، الذي من المقرر أن ينعقد منتصف الشهر المقبل.

ولفت أمين الجامعة العربية إلى ”أهمية المشاركة العربية الفعالة في هذا المؤتمر، خاصةً وأن دعم الجيش اللبناني يعد محل إجماع من قبل الأطراف العربية والدولية كافة، نظرًا لما تمثله مؤسسة الجيش من ركيزة أساسية للاستقرار الأهلي في الدولة اللبنانية“.

ومؤخرًا تصاعد توتر وتهديد بين لبنان وإسرائيل، جراء ادعاء الأخيرة سيادتها على ”بلوك 9 “ في البحر المتوسط، الذي وقّعت بيروت، الجمعة الماضية، اتفاقيتين مع ثلاث شركات فرنسية وإيطالية وروسية، لاستكشاف وإنتاج النفط والغاز منه.

كما تبني إسرائيل، منذ مطلع شباط/فبراير الجاري، جدارًا على الحدود مع لبنان، وتزعم أنه خلف ”الخط الأزرق“ الفاصل بين الدولتين، في حين تؤكد بيروت أنه يمر على أرضٍ لبنانية تقع في الجانب الإسرائيلي من الخط، الذي رسمته الأمم المتحدة بعد انسحاب تل أبيب من جنوبي لبنان عام 2000.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة