الحزب الشيوعي العراقي يقاتل ”الدولة الإسلامية“ في نينوى

الحزب الشيوعي العراقي يقاتل ”الدولة الإسلامية“ في نينوى

المصدر: بغداد- من محمد وذاح

أعلن الحزب الشيوعي العراقي، عن تشكيل مفارز خاصة من أنصاره في عدد من مناطق سهل نينوى لمقاتلة تنظيم ”الدولة الإسلامية“/ ”داعش“ هناك.

وقال عضو الحزب الشيوعي جاسم الحلفي في تصريح صحافي، إن ”رفاقنا من الشيوعيين في قرى قرقوش وبرطلة وبعشيقة التي اجتاحها تنظيم ”داعش“، هبوا إلى حمل السلاح والدفاع عن شعبهم وناسهم وشكلوا مفارز ضمن الحشد الشعبي وبالتنسيق مع القوات الحكومية في تلك المناطق وقوات البيشمركة أيضا“.

وأضاف: ”خلال الأيام الثلاثة الأخيرة قامت مفارز الحزب الشيوعي بعمليات نوعية خلف خطوط العدو لأنهم من أبناء هذه المناطق وكبدوهم خسائر عديدة ويستطيعون نصب الكمائن والمباغتة وضربهم بقوة“.

وأشار الحلفي إلى أن قتال ”داعش“ ما زال مستمرا وسيتصاعد ويستمر وصولا إلى طرد تلك العصابات من هذه المناطق.

ويعتبر إعلان الحزب الشيوعي العراقي عن تشكيله مفارز رسمية تابعة للحزب لمقاتلة تنظيم ”داعش“ في مناطق قرقوش وبرطلة وبعشيقة بمحافظة نينوى، الأول من نوعه منذ تغيير النظام في العراق عام 2003 عندما كان يقاتل جنبا إلى جنب مع الأحزاب الإسلامية والكردية المعارضة لنظام صدام حسين.

ويسيطر مسلحون متطرفون، معارضون للحكومة العراقية، يقودهم تنظيم ”الدولة الإسلامية“ على مناطق شاسعة من شمال وشرق وغرب البلاد، منذ العاشر من حزيران/ يونيو الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com